قد لقاء تشاوري بين وزارتي الخارجية التشيكية والفلسطينية في رام الله

18:52 2013-10-30

أمد/ رام الله : زار وفد من وزارة الخارجية التشيكية اليوم الأربعاء 30/10/2013، مقر وزارة الخارجية الفلسطينية في رام الله، حيث التقت السفير د.امل جادو مساعد الوزير للشؤون  الأوروبية بالسيد فاسلاف بالك مدير عام شؤون الدول خارج الاتحاد الأوروبي في وزارة الخارجية التشيكية بحضور سفير جمهورية التشيك لدى دولة فلسطين السيد رادك روبيس.

وتناول اللقاء بحث  تداعيات خطورة التصريحات، التي أدلى بها الرئيس التشكي حول نقل السفارة التشيكية إلى القدس، والعلاقات الثنائية بين البلدين،  وضعت السفير جادو الوفد الضيف بصورة الوضع السياسي وعملية السلام والانتهاكات والمعيقات الإسرائيلية على الأرض الفلسطينية المحتلة، والمتمثلة بالاستيطان واعتداءات المستوطنين المستمرة على المواطنين الفلسطينيين وممتلكاتهم.

ومن جانبه أكد السيد بالك على دعم بلاده لعملية السلام على مبدأ حل الدولتين من خلال المفاوضات وأن موقف التشيك يبقى في إطار موقف الاتحاد الأوروبي.السياسي. وأبدى استعداد بلاده لتقديم الدعم للشعب الفلسطيني ورغبتهم في تطوير وتعزيز العلاقة الثنائية بين البلدين، كما أكد المسؤول التشيكي على استمرار دعم بلاده للمشاريع التنموية في فلسطين، وخاصة في مجال الطاقة والمياه .

واتفق الجانبين على التحضير لتشكيل لجنة حكومية مشتركة بين البلدين، وعقد المشاورات السياسية بين وزارتي خارجية البلدين في الربيع المقبل.

حضر الاجتماع مع السفير جادو، السيد عمر الفقية مدير دائرة وسط شرق أوروبا.

اخر الأخبار