النضال الشعبي تدعو مجلس الامن للانعقاد وتحمل مسؤولياته لحماية شعبنا

تابعنا على:   15:36 2014-07-07

أمد / رام الله:  دعت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني القيادة الفلسطينية الى اتخاذ قرارا فوري بالتوجه للمؤسسات الدولية واستكمال اجراء الانضمام لها، مطالبة بدعوة مجلس الامن للانعقاد ووضع حد لعدوان الاحتلال المتواصل على شعبنا، وتحمل مسؤولياته لحماية شعبنا.

وأدانت الجبهة العدوان الاسرائيلي المتواصل، والتصعيد الخطير وعودة حكومة نتنياهو لسياسة الاغتيالات باستهداف ابناء شعبنا في قطاع غزة واستشهاد تسعة مواطنين، وذلك بالتزامن مع استمرار عصابات التطرف والإرهاب الاسرائيلي بعدوانها على الارض كما حدث بالأمس بدهس العمال الأبرياء في حيفا.

وأضافت الجبهة أن الارهاب الذي تستخدمه قوات الاحتلال الاسرائيلي في استباحة الدم الفلسطيني يتطلب توحيد الصف الفلسطيني وتفعيل المقاومة الشعبية وتشكيل لجان الحماية الشعبية للتصدي لهذا العدوان الهمجي .

وطالبت الجبهة المجتمع الدولي ومؤسسات حقوق الانسان بتحمل مسؤوليتها وتوثيق جرائم الاحتلال وتقديم مرتكبيها الى المحاكم الدولية لمحاكمتهم كمجرمي حرب والعمل على إلزام حكومة الاحتلال بالكف عن الانتهاكات الصارخة لمبادئ حقوق الإنسان والممارسات الذي تتنافى مع كل الأعراف والمواثيق الدولية التي تمارسها بحق الشعب الفلسطيني.

وحذرت الجبهة من تفجير الاوضاع في المنطقة، حيث أن العنف والإرهاب اليهودي أخذ في التزايد ضد ابناء شعبنا في كافة محافظات الضفة الغربية وغزة، وأن قطعان المستوطنين يعملوا على ارتكاب المزيد من جرائم القتل والإرهاب ضد أبناء شعبنا.

 

 

اخر الأخبار