أمال حمد بزيارة الى المركز الثقافي الفرنسي في غزة : الشعب الفلسطيني لن ينسى ما قدمته فرنسا

18:29 2013-10-30

أمد/ غزة : شكرت امال حمد عضو اللجنه المركزية لحركة فتح الرئيس الفرنسى والشعب الفرنسي على الدعم المتواصل للشعب الفلسطينى خلال زيارتها لمقر القنصلية الفرنسية الجديد فى مدينة غزة .

وكان باستقبالها مجدى شقورة رئيس المركز الثقافي الفرنسي في غزة وقالت حمد خلال جولتها فى المقر " ان دعم فرنسا عم على الشعب الفلسطينى من خلال احتضان فرنسا وللشهيد ياسر عرفات خلال فترة علاجه وحمل رفاته الطاهرة الى ارض الوطن فى المقاطعه برام الله وهذا الموقف لن ينساه اى فلسطينى واليوم نقف على ارض المبنى الجديد للقنصلية وكلنا فخر بمكان يحمل اسم فرنسا ويرفرف علمه على ارض غزة وكذلك الشارع المقابل للمبنى الذى يحمل اسم الرئيس الفرنسي الاسبق الراحل شارل ديغول بطل المقاومة الفرنسية واقول كلمة شكرا لفرنسا التى تنبض فى قلب الشعب الفلسطينى" .

وأضافت حمد " اننا نعتز ونفخر بالموقف الفرنسي لدعم قبول فلسطين بصفة مراقب في الأمم المتحدة، ونقدم كل التقدير للدعم المتواصل الذي يقدمه الشعب الفرنسي والحكومة الفرنسية للشعب الفلسطيني وسلطته الوطنية ووقوفها الدائم مع حقوقه الوطنية المشروعة، وفي مقدمتها حقه في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف بقيادة الرئيس محمود عباس .

بدوره رحب مجدي شقوره بالزيارة وأكد على عمق العلاقات بين الشعبين الفرنسى و الفلسطينى ، وأكـد على دعم فرنسا لجهود السلام في الشرق الأوسط وحق الشعب الفلسطيني في الحصول على دولته المستقلة بعد ان تتحقق المصالحه الفلسطينية وينتهى الانقسام .