روسيا: يجب أن يكون الإعلام البريطاني مستعد لمواجهة عواقب تصرفات لندن

تابعنا على:   19:39 2019-07-26

أمد / موسكو- سبوتنيك: أعلنت وزارة الخارجية الروسية، الجمعة، أن وسائل الإعلام البريطانية العاملة في روسيا، بعد قرار هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية "أوفكوم" تغريم قناة "آر تي" التلفزيونية الروسية، يجب أن تكون مستعدة لمواجهة عواقب تصرفات لندن الرسمية.

وجاء في تعليق الوزارة "إننا نراقب تطور الوضع باهتمام ونذكر، بأن وسائل الإعلام البريطانية العاملة في روسيا يجب أن تكون مستعدة لمواجهة عواقب تصرفات لندن الرسمية".

هذا وفرضت هيئة الاتصالات البريطانية، على قناة "آر تي" (RT) غرامة مالية قدرها 200 ألف جنيه استرليني، وقيمة الغرامة تتجاوز بشكل كبير الغرامات المفروضة على وسائل إعلام أخرى بسبب انتهاكات لقواعد البث.

وأعلنت هيئة تنظيم الاتصالات في بريطانيا ("أوفكوم")، في 20 ديسمبر 2018، أن قناة "آر تي" الروسية انتهكت قواعد الموضوعية في الأخبار والبرامج الإخبارية التي بثتها في مارس وأبريل الماضيين، ومن بين ذلك تغطيتها لقضية تسمم الضابط السابق في الاستخبارات العسكرية الروسية سيرغي سكريبال وابنته يوليا.

يذكر أن الوضع مع وسائل الإعلام الروسية في الغرب، في السنوات الأخيرة، بات صعبا ففي نوفمبر الماضي، تبنى البرلمان الأوروبي قرارا يشير إلى الحاجة لمواجهة وسائل الإعلام الروسية، حيث تمت الإشارة إلى "سبوتنيك" و"آر تي" كتهديدين رئيسيين.

وفي تعليق له على هذا القرار، حيا الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الصحفيين العاملين في "آر تي" و"سبوتنيك" بالأداء الناجح، مشيرا إلى أن اعتماد مثل هذه الوثيقة يشير إلى التدهور الواضح للأفكار حول الديمقراطية في المجتمع الغربي.

اخر الأخبار