نتنياهو: سنعاقب قتلة الفتى أبو خضير

تابعنا على:   04:14 2014-07-07

أمد / تل أبيب : قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن \"بلاده سوف تعاقب القتلة المتهمين بتنفيذ الجريمة بحق الفتى الفلسطيني محمد ابو خضير، وذلك بعد إعلان الشرطة الإسرائيلية عن القبض على عدد من المستوطنين اليهود المتورطين في هذه القضية.

وقال نتنياهو، خلال زيارة منزل والدى نفتالى فرانكل أحد الشبان الإسرائيليين الثلاثة الذين تم قتلهم فى الضفة الغربية الشهر الماضى، \"لا مكان لهؤلاء القتلة فى المجتمع الإسرائيلى.. هذا يوضح الفرق بيننا وبين جيراننا حيث يتم تمجيد القتلة باعتبارهم أبطال ويتم إطلاق اسمائهم على الميادين تكريما لهم\" بحسب صحيفة \"جيروزاليم بوست\" الإسرائيلية فى موقعها الإلكترونى.

ودعا رئيس الوزراء الاسرائيلي الجميع إلى \" التحلى بالمسئولية \"وعدم تأجيج الموقف.

وفى إشارة إلى جرائم الكراهية من جانب اليهود ضد العرب، قال نتنياهو \" نعارض هجمات دفع الثمن\"، وأضاف \" مثلما أدين هتافات \"الموت للعرب\" أدين أيضا هتافات \"الموت لليهود\".

من جانبه قال وزير الجيش الاسرائيلي موشي يعلون، مساء الاحد، \" انه يشعر بالخجل والفزع، من جريمة مقتل الفتى الفلسطيني محمد ابو خضير والتي وصفها بالشنيعة.

ونقلت القناة العبرية العاشرة عن يعلون بعد الانباء التي تحدثت عن اعترف احد المشتبه بهم بالجريمة بالشراكة مع بعض المستوطنين قوله \" أشعر بالخجل من جريمة قتل أبو خضير الشنيعة على يد إرهابيين يهود في ‫القدس، فهذا الفعل البشع لا يمثل الشعب اليهودي وقيمه\".

وزاد يعلون \" لن نسمح لبعض الإرهابيين اليهود من تعطيل الحياة في ‫‏إسرائيل بين مختلف الأطياف والانتقام من الأبرياء لمجرد أنهم عرب فقط\".

في حين وصف وزير المالية الاسرائيلي يائير لابيد \" عملية قتل ابو خضير \"بالمخزية\".

وعلق لابيد على نبأ التعرف على هوية المتهمين بقتل ابو خضير قائلا \"يجب علينا أن نشعر جميعا بالخجل إزاء قتل الفتية بطريقة مروعة ومخزية\".

واضاف لابيد وهو الوزير الذي يعتبرا مساندا للسلام مع الفلسطينيين، \"إسرائيل لا يمكن أن تسمح لنفسها البقاء هادئة في وجه القتل الشباب العربي الأبرياء على يد يعض الارهابيين اليهود.\"

وشدد لابيد منتقدا العملية التي لاقت تنديدا دولي واسع، وتفجرت بعدها الاحداث بمواجهات مستمرة حتى اليوم ضد الشرطة الإسرائيلية في القدس واراضي الـ48 \"لا يمكن أن تفرق بين الدم والدم، محاولات المتطرفين لأخذ القانون بأيديهم يضر النسيج الاجتماعي للمجتمع الإسرائيلي، والمصالح الدولية لدينا ومحاولاتنا لمحاربة الارهاب.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد اعلنت اليوم الاحد عن اعتراف احد المشتبه بهم في جريمة قتل الفتى ابو خضير ضمن مجموعة من المستوطنين.\"

وقالت الشرطة في بيان لها نقلته وسائل الاعلام العبرية ان \"شاب اعترف بالتنسيق مع اخرين على تنفيذ الجريمة، ضمن سلسلة الانتقام ضد العرب، وهي حملة الكترونية اطلقها متطرفين يهود تدعو لقتل العرب والفلسطينيين.\"

اخر الأخبار