غنيم يحذر من تطورات مأساوية تتعلق بقضية الموظفين الحكوميين بغزة

تابعنا على:   21:16 2014-07-06

أمد/ غزة:  حذر نافذ غنيم عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني من تطورات ماساوية قد يشهدها الوضع في قطاع غزة بسبب عدم التحرك لعلاج قضية الموظفين الحكوميين الذين عملوا خلال فترة الحكومة المقالة، مشيرا الى ضرورة ايجاد حلا مبدعا يعالج هذه القضية ارتباطا بالتعقيدات المحيطة بذلك .

وقال \" صحيح ان هناك خلافا قانونيا واداريا حول ذلك، لكنه لا يمكن تجاهل حاجة الاف الموظفين ومتطلبات عيش اسرهم الذين لم يتقاضوا رواتبهم منذ عدة اشهر، لا سيما في ضوء الاوضاع الصعبة ومتطلبات شهر رمضان وعيده القادم، وهم في كل الاحوال عقدوا امال كبيرة على الوضع الجديد بعد توقيع اتفاق الشاطيء لعلاج مشكلاتهم \" .

وشدد غنيم على اهمية ان لا تتحول هذه القضية لصراع بين موظفي الحكومة الفلسطينية وبين اخوانهم موظفي الحكومة المقالة، مشيرا الى ان تطور الاوضاع بهذا الاتجاه ينذر بعواقب وخيمة، وبحالة من الفوضى ستعمق حالة الانقسام الى مستويات خطيرة، بدلا من محاصرتها وتجاوزها نحو تحقيق هدف المصالحة الشاملة .

ودعا غنيم حكومة التوافق الوطني الى التحرك العملى لايجاد مخرج مناسب يراعي ظروف هؤلاء من ناحية، وياخذ بالاعتبار اشكالية تهديدات الدول الداعمة لموازنة السلطة فيما لو جرى صرف رواتبهم من ناحية اخرى، كما ياخذ بالاعتبار معالجة شاملة لاوضاعهم الوظيفية والقانونية ارتباطا بالقانون الفلسطيني، واضاف ان هناك قضية اخرى يجب ان تؤخذ بعين الاعتبار ترتبط بموظفي عامي 2005م، 2006م وضرورة تثبيتهم، وكذلك انصاف موظفي الحكومة الفلسطينية من حيث البحث في الية اعادتهم الى مواقع عملهم في الوزارات والاجهزة المختلفة بقطاع غزة، وكذلك انصافهم بكافة الاستحقاقات التى حرموا منها خلال السبعة سنوات الاخيرة .

كما دعا غنيم حركة حماس الى اعادة النظر في اسلوب معالجتها للامر بعيدا عن حالة التوتير، متسائلا عن ابعاد حظر نشاط نقابة العاملين في الوظيفة العمومية ؟ الذي وصفه بالانتهاك لقيم ومتطلبات العمل النقابي، كما تسال عن مصير الاموال التى يتم جمعها في قطاع غزة، والتي يفترض ان يتم توريدها الى خزينة وزارة المالية، التى بدورها يجب ان تتعامل بعدل في كل ما يتعلق بجوانب الصرف في الضفة الغربية وقطاع غزة .

وتمنى غنيم على الرئيس ابو مازن، التدخل لمعالجة هذا الامر بما يحقق روح الاتفاقات الموقعة، وان يصدر تعليماته للبدء بتحقيق هذا الهف لنزع فتيل التوتر الذي بات يقلق الجميع .

اخر الأخبار