ردًا على قرارات وزارة العمل.. تجار فلسطينيون يسحبون أموالهم من البنوك اللبنانية

12:03 2019-07-16

أمد/ بيروت:  نفذ التجار الفلسطينيون إجراءً تجاه البنوك اللبنانية، حيث قاموا بسحب أموالهم من البنوك، وذلك ردًا على قرار وزارة العمل اللبنانية بإقفال محال التجار الفلسطينيين ومنعهم من العمل.
وتوجه عشرات التجار الفلسطينيين في جنوب لبنان يوم الثلاثاء، إلى بنك Blombank في مدينة صور، وقال التاجر أحمد الرشيد في حديث خاص مع "بوابة اللاجئين الفلسطينيين": إن "البنك طلب إمهالهم يومين أو ثلاثة لإعطائهم أموالهم، وتواصل مع البنك المركزي في هذا الصدد".
وأكد الرشيد على أن "أموال التجار الذين شاركوا معه في هذه الخطوة التصعيدية تبلغ نحو مليار دولار أمريكي"، مشيراً إلى أن التصعيد مستمر لحين تراجع وزير العمل اللبناني كميل أبو سليمان عن قراره، خصوصاً وأن الفلسطينيين هم عامل داعم للاقتصاد اللبناني.
كما كشف الرشيد عن اجتماع سيعقد مساء الثلاثاء،  يشارك فيه تجار صور وصيدا بهدف الاتفاق على الخطوات التصعيدية اللاحقة في حال الاستمرار بهذا القرار.
ومن جانبه، أوضح التاجر قاسم حميد أن خطوة التجار وأغلبهم من مخيم "برج الشمالي" فردية تهدف إلى وقف قرار وزير العمل.
وشدد حميد على عزمَ التجار تصعيد وتوسيع خطواتهم لحين التراجع عن القرار الذي وصفه بالتعسفي بحق اللاجئين الفلسطينيين.
أما التاجر أبو قاسم حمادي، فذكر أنهم كتجار وأصحاب مؤسسات ومنشآت تجارية لن يقبلوا بخطوة وزارة العمل اللبنانية، وأنهم تواصلوا مع البنك المركزي لسحب أموالهم من البنوك في حال الاستمرار بهذا القرار.
وحسب ما أورده موقع بوابة اللاجئين الفلسطينيين، أكد حمادي أن حق العمل حق طبيعي، وعلى وزارة العمل وقف إجراءاتها بحق الفلسطينيين.

اخر الأخبار