الحمد الله: الحكومة ستواصل تقديم الخدمات وتنفيذ المشاريع التنموية

تابعنا على:   17:37 2013-10-30

أمد/ رام الله :  قال رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله إن الحكومة ستواصل تقديم الخدمات للمواطنين وتنفيذ المشاريع الحيوية والتنموية برغم الأزمة المالية الخانقة التي تواجه السلطة الوطنية الفلسطينية، مشيرا إلى أن الأولولية في عملية التنمية ضمن خطط الحكومة ستكون في المناطق المسماة "ج".

جاء ذلك خلال استقبال الحمد الله في مقر رئاسة الوزراء برام الله، وفداً من الحزب الاشتراكي الاوروبي برئاسة سيرجي ستانيشيف، رئيس منظمة الأحزاب الاشتراكية الاوروبية، حيث ناقش الطرفان قضايا عديدة أهمها الأزمة المالية التي تعاني منها السلطة، والاستثمار في المناطق المسماه "ج".

كما ناقش رئيس الوزراء خلال اللقاء العديد من القضايا الأخرى المتعلقة بتطورات عملية السلام، والافراج عن الاسرى في سجون الاحتلال، وقضية اللاجئين الفلسطينين، وشدد على أن اي اتفاق سلام سيوقع مع اسرائيل يجب أن يتضمن حلا عادلا لقضية اللاجئين، على أن يتم اطلاق سراح جميع الاسرى في سجون الاحتلال.

بدوره شدد ستانيشيف على التزام الاتحاد الأوروبي بتنفيذ "المبادئ التوجيهية" التي أصدرها الاتحاد قبل عدة شهر والمتعلقة بمقاطعة بضائع المستوطنات المقامة على الأرض الفلسطينية لى حدود عام 1967.