الجالية الفلسطينية في البوسنة والهرسك تنظم وقفة للتضامن مع الأسرى ورفضا للعدوان الإسرائيلي

تابعنا على:   11:08 2014-07-05

أمد / سراييفو : نظمت سفارة دولة فلسطين لدى البوسنة والهرسك والجالية الفلسطينية وقفة تضامنية مع الأسرى في السجون الإسرائيلية وتنديدا بالعدوان الإسرائيلي على شعبنا في القدس والضفة الغربية وقطاع غزة.

وأقيمت الفعالية بمشاركة عدد من المتضامنين مع شعبنا وبالتعاون مع جمعية الصداقة الفلسطينية البوسنية وجمعية الشباب المسلم البوسنية، وانتهت بعقد  مؤتمر صحفي أمام الكاتدرائية الكاثوليكية في مركز العاصمة سراييفو تحدث فيه القائمون على هذه الوقفة مشددين على حق الشعب الفلسطيني في اقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

كما ندد المتحدثون بالإجراءات الإسرائيلية بحق الأسرى، مشيدين بصمودهم من خلال خوض معركة الأمعاء الخاوية ورفع شعار( ماء وملح = حرية ).

كما استنكروا حملات الاعتقال الكبيرة التي تنفذها إسرائيل في مختلف محافظات الوطن، مدينين جريمة المستوطنين البشعة المتمثلة بحرق وقتل الشهيد محمد أبو خضير.

وناشد المتحدثون المجتمع الدولي للتدخل لحماية الشعب الفلسطيني من إرهاب الدولة المنظم الذي يشنه قطعان المستوطنين بحماية جيش الاحتلال.

وشددوا على أن مجمل الممارسات الإسرائيلية تشكل مخالفة جسيمة وصريحة للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني والأعراف الدولية.

وأطلق المشاركون في الوقفة التضامنية بالونات مرسوم عليها العلمين الفلسطيني والبوسني، وجمعوا التواقيع من المواطنين البوسنيين لمطالبة الأمم المتحدة ومنظماتها والاتحاد الأوروبي للتدخل لحماية الأسرى والشعب الفلسطيني ليتم تسليمها الحقا الى الجهات المعنية

اخر الأخبار