قراقع يطلع وفدا إعلاميا عمانيا على أوضاع الأسرى

تابعنا على:   15:04 2013-10-30

أمد/ رام الله : اطلع وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع وفدا عمانيا إعلاميا، على آخر أوضاع الأسرى في السجون الإسرائيلية.

وبين لهم الممارسات اللاإنسانية التي تمارسها سلطات الاحتلال بحقهم دون الالتزام بالقوانين الدولية ومعايير حقوق الإنسان. 

ونوه قراقع للوفد، أن هناك أكثر من 5000 أسير فلسطيني ما زالوا يقبعون خلف القضبان، بينهم أكثر من 200 طفل قاصر، و15 أسيرة، و15 نائبا، فضلا عن مئات الأسرى المرضى منهم من يعيش ظروفا مأساوية بحاجة لعلاج سريع ومتخصص، إضافة لعشرات الحالات الاعتقالية الإدارية.

وأوضح أن للإعلام العربي والعالمي دورا كبيرا وأساسيا في فضح كل تلك الممارسات أمام الرأي العام العالمي، مثنيا على زيارة الوفد العماني الإعلامي للأراضي الفلسطينية واهتمامهم بقضايا الشعب الفلسطيني عامة والأسرى على وجه الخصوص.

بدوره؛ قال عوض باقوير رئيس الوفد، 'أن هذه الزيارة تأتي في إطار التضامن والاطلاع الحقيقي على الظروف التي يعتقل فيها الأسرى الفلسطينيون'.

وبين باقوير أن القضية الفلسطينية 'ستبقى قضية العرب الأولى، ويجب دعم الشعب الفلسطيني ودعم صموده وصمود أسراه'.

وأضاف: "رأينا العديد من المضايقات والحواجز والجدران والمستوطنات وخروقات حقيقية بحق الأسرى، ولمسنا تأثير عنجهية الاحتلال وسياساته بحق الفلسطينيين، إلا أننا فوجئنا أيضا بإصرار الفلسطينيين على الحياة وفوجئنا بحجم الصمود'.

اخر الأخبار