ذكري رحيل العميد المتقاعد داوود ابراهيم بعلوشة

19:36 2019-06-28

لواء ركن / عرابي كلوب

داوود ابراهيم ابراهيم بعلوشه من مواليد غزه بتاريخ 1/1/1950م تعود جذور عائلته الي مدينه المجدل التي تم تهجيرهم منها تحت تهديد السلاح,حيث استقرت اولا في جباليا, وبسبب عمل والده في وكالة الغوث انتقلت العائله الي مدينه رفح حيث التحق داوود بمدرسه الوكاله انهي المرحله الابتدائيه و المرحله الاعداديه فيها ومن ثم انتقلت العائله الي جباليا,انهي دراسته الثانويه عام 1968م التحق بقوات التحرير الشعبيه اولا وشارك مع زملائه في العديد من العمليات الفدائيه ,اعتقل من قبل القوات الاسرائيلية وحكم عليه بالسجن الفعلي لمده عامين.
بعد الافراج عنه غادر القطاع وتوجه الي لبنان حيث التحق بحركة فتح من خلال جهاز الامن المعلومات والذي عمل فيه لفتره بعد حصوله علي دوره امنيه داخليه في مدرسة الامن ببيروت .
سافرالى بولندا والتحق بجامعتها وحصل علي شهادة بكالوريوس علوم سياسيه و اقتصاد,عاد بعدها الي بيروت ومارس عمله في جهاز الامن
تزوج من المناضله الاسيرة المحررة/َريما طنوس في بيروت وذلك بعد الافراج عنها والتي قضت عده سنوات داخل السجون الاسرئيليه.
شارك في الدفاع عن الثوره خلال الاحتياج الاسرائيلي في لبنان صيف عام 1982م.
بعد خروج قوات الثوره الفلسطينيه من بيروت عين مسؤولا عن الامن في السفاره الفلسطنيه في بو لندا.
عاد الي ارض الوطن عام 1994م مع عوده قوات منظمه التحرير الفلسطينية وإنشاء السلطه الوطنية الفلسطينية وعمل فتره وجيزة في جهاز المخابرات العامة , و من ثم انتقل للعمل في جهازالشرطة الفلسطينيه حيث عين اولآ مديرأ لفرع مباحث بيت لحم , من ثم عين مديرأ لفرع مباحث الخليل ومدير لفرع مباحث جنين وبعدها عاد الي بيت لحم وعين مدير لفرع المباحث في محافظه بيت لحم .
عين فيما بعد مدير مركز شرط محافظه الخليل.
تقاعد العميد / داوود ابراهيم بعلوشه (ابو رامي) عام2008م.
العميد/ داوود بعلوشه متزوج وله من الابناء (رامي/رافت/رنا).
اصيب العميد/ داوود بعلوشه بفشل كلوي حيث كان يعالج في مستشفى بيت جالا,الا ان روحه فاضت الي بارئها يوم الجمعه الموافق 28/6/2012م.
شيع الي مثواه الاخير بعد الصلاه علي جثمانه الطاهر ووري الثري في مقبره بيت لحم, وذالك بموكب عسكري رسمي و شعبي حيث شاركت الاجهزه الامنيه في ذالك
داوود بعلوشه (ابو رامي) من المعتقلات الي ميدان العطاء في جهاز الامن والمعلومات في بيروت ومن ثم في بولندا كمسؤول الامن في السفاره هناك,وفي جهاز المخابرات ثم جهاز الشرطه في ارض الوطن
له تاريخ طويل في العطاء و التضحية والعمل و وكان محبا للجميع وصديقا لهم.
هذا وقد عزى السيد الرئيس /محمودعباس (ابو مازن) اْل بعلوشة بوفاة العميد/داوود بعلوشه الذي امضي حياته حافلة بالعمل الوطني المخلص والتفاني في الدفاع عن حقوقه شعبنا وقضيتنا العادله, ودعا سيادته ان يشمله الله تعالي بعفوه وغفرانه ويسكنه فسيح جناته ويلهم ذويه الصبر وحسن العزاء.

كلمات دلالية

اخر الأخبار