وزراة الاعلام تصدر تقريرها اليومي حول أبرز الانتهاكات الاسرائيلية

13:35 2019-06-09

أمد / رام الله: أصدرت وزارة الاعلام الفلسطينية، التقرير اليومي حول أبرز الأحداث التي شهدتها الساحة الفلسطينية:

في هذه الورقة:

الحكومة: تصريحات فريدمان تؤكد أنه سفيرٌ للاستعمار

وزيرا الخارجية المغربي والفرنسي، أن بلاديهما لا علم لهما بأي خطة أمريكية جديدة للتسوية بين الفلسطينيين والإسرائيليين، والمعروفة إعلاميا بـ"صفقة القرن"

الاحتلال يصيب عددا من المواطنين بالاختناق ويستولي على مركبتين في بيت امر شمال الخليل

"وفا": 25 انتهاكا إسرائيليا بحق الصحفيين الشهر المنصرم

نادي الأسير يدعو إلى تبنّي استراتيجية عمل جديدة لمواجهة قرار الاحتلال بسرقة أموال الشّعب الفلسطيني

استمرار الانتهاكات الاسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني، من خلال اقتحام المسجد الأقصى والحواجز العسكرية، وقمع المسيرات السلمية، والإصابات المختلفة بالرصاص الحي والاختناق.

على الصعيد المحلي:

*هاتف رئيس دولة فلسطين محمود عباس، الشاب الفلسطيني البطل صابر مراد، مهنئا بسلامته، ومشيدا بشجاعته وتصديه للإرهابي منفذ الاعتداء، الأمر الذي حال دون وقوع انفجار كاد أن يودي بحياة الكثير من الأبرياء في مدينة طرابلس اللبنانية. وأشاد سيادته، بالبطولة التي أبداها الشاب صابر مراد، والتي عرقلت حصول المزيد من القتل بين عناصر وضباط الجيش اللبناني داخل مدينة طرابلس.

* نفت شركة كهرباء محافظة القدس توصلها لأي اتفاق مع محكمة الاحتلال لدفع "تعويضات" بقيمة 13 مليون شيقل، للمستوطنين في مدينة القدس كتعويض من الشركة عن سوء الخدمة، ونقص الطاقة الكهربائية، وطريقة الجباية. وأكدت الشركة أن الأنباء التي تم تداولها عبر بعض مواقع التواصل الاجتماعي عارية تماما عن الصحة، وغير دقيق، تم نقلها عن صحيفة يمينية تابعة للمستوطنين، مطالبة وسائل الاعلام "بتوخي الدقة والحذر في تناول مثل هذه الأخبار التي ينشرها المستوطنون لأهداف سياسية معروفة".

* استنكر رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، الجرائم المتتالية التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي بحق المعتقلين الفلسطينيين، والتي تأخذ منحنى خطير جدا وغير مسبوق، بهدف تفريغهم من محتواهم الوطني والإنساني، وخلق حياة يومية لهم في غاية التعقيد.

وكشف اللواء أبو بكر أن إسرائيل تجند كل طاقاتها لخلق واقع جديد في سجون ومعتقلات الاحتلال، حيث تستغل كل الظروف للتفرد بالأسرى والانتقام منهم ومن عائلاتهم، حتى أن ذلك أصبح مساحة تنافسية بين السياسيين والعسكريين الإسرائيليين.

*يدين نادي الأسير الفلسطيني القرار الصهيوني الجديد القاضي بسرقة أموال الشعب الفلسطيني؛ بذريعة جديدة اختلقها ما يطلق عليه جهاز القضاء الإسرائيلي تتمثّل بإصدار قرارات جائرة تقضي بتعويض من تضرّروا من الأعمال النضالية التي يقوم بها أبناء شعبنا وبمبالغ طائلة، داعياً إلى تبنّي استراتيجية عمل جديدة لمواجهة هذه القرارات.

على الصعيد المحلي السياسي :

*قال المتحدث باسم الحكومة ابراهيم ملحم، إن تصريحات سفير أميركا لدى اسرائيل ديفيد فريدمان  الخارجة عن الشرعية الدولية، والمتماهية مع السياسات الإسرائيلية، تؤكد أنه سفيرٌ للاستيطان، ولمواصلة العدوان على الشعب الفلسطيني وحقوقه التي أقرتها الشرعية الدولية، وفي مقدمتها حقه في تقرير مصيره، وإقامة دولته المستقلة على حدود الرابع من حزيران عام 1967 بعاصمتها القدس الشرقية.

*قالت وزارة الخارجية والمغتربين، إنها تدرس تقديم شكوى ضد سفير الولايات المتحدة الاميركية لدى إسرائيل ديفيد فريدمان، لدى المحكمة الجنائية الدولية، لخطورته على السلم والأمن في المنطقة. وادانت الخارجية تصريحات ومواقف المستوطن فريدمان، التي اعتبر فيها أن من حق اسرائيل ضم اجزاء من الضفة الغربية المحتلة، واعتبرتها امتدادا لسياسة الادارة الاميركية المنحازة بشكل كامل للاحتلال وسياساته الاستعمارية التوسعية.

* رد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، على تصريحات ديفيد فريدمان، قائلًا إن رجال الأعمال الفلسطينيين قرروا رفض الدعوة الأمريكية وفق إرداتهم، دون ضغط من أحد. وكان فريدمان قد قال ضمن تصريحاته الغريبة اليوم إن رجال الأعمال الفلسطينيين تعرضوا لترهيب من السلطة، لدفعهم إلى عدم المشاركة في ورشة البحرين المقرر عقدها نهاية الشهر الجاري. واعتبر عريقات أن "حق إسرائيل في ضم أراض من الضفة هو جريمة حرب وفقًا للقانون الدولي".

*استنكرت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي تصريحات سفير الولايات المتحدة في اسرائيل ديفيد فريدمان وتحريضه المباشر ضد الشعب الفلسطيني، واصفة ما جاء على لسانه بالكذب والحقائق المشوهة بهدف تبرير جرائم اسرائيل.

*أدانت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح"، التصريحات التي اوردتها صحيفة نيويورك تايمز على لسان سفير ادارة ترامب في اسرائيل ديفيد فريدمان، والتي قال فيها "ان لإسرائيل الحق بضم اجزاء من الضفة، وان المنطقة ليست بحاحة لإنشاء دولة فاشلة قاصدا بذلك الدولة الفلسطينية"، وادعائه "ان القيادة الفلسطينية اضاعت فرصا سخية لإقامة السلام".

على الصعيد الإقليمي والدولي:

* السفير الأمريكي لدى دولة الاحتلال الإسرائيلي فريدمان اتهم القادة الفلسطينيين باستخدام "ضغوط هائلة" بصورة غير لائقة لردع رجال الأعمال من حضور مؤتمر اقتصادي تنظمه الإدارة الأمريكية هذا الشهر في البحرين، حيث تأمل في إقناعهم بالدوافع المالية التي يمكنهم توقعها إذا ما تبنوا خطة السلام للإدارة. وأضاف أن خطة ترامب للسلام التي طال انتظارها تهدف لتحسين نوعية الحياة للفلسطينيين ولكن من غير المرجح أن تؤدي بسرعة إلى "حل دائم للنزاع". وخلال مقابلة له مع صحيفة نيويورك تايمز رفض فريدمان أن يقول كيف سترد الولايات المتحدة إذا تحرك نتنياهو لضم أراضي الضفة الغربية من جانب واحد. واتهم إدارة أوباما، بالسماح بتمرير قرار الأمم المتحدة في عام 2016 الذي يدين المستوطنات الإسرائيلية باعتبارها "انتهاكا صارخا" للقانون الدولي، بإعطاء مصداقية للحجج الفلسطينية "بأن الضفة الغربية بأكملها والقدس الشرقية ملك لهم"، وقال إن الدافع وراء خطة السلام كان الاعتقاد بأن المخاطر التي تواجه إسرائيل- في لبنان وسوريا وغزة وإيران- كانت أكبر بكثير مما كانت عليه عندما بدأت عملية أوسلو للسلام في أوائل التسعينيات. وأضاف "آخر شيء يحتاجه العالم هو دولة فلسطينية فاشلة بين إسرائيل والأردن"، واكد فريدمان ان الخطة لن تصدر إذا اعتقدت الإدارة أنها ستضر أكثر مما تنفع. وقال "لا نريد أن نجعل الأمور أسوأ. هدفنا هو عدم إظهار مدى ذكائنا على حساب سلامة الناس."

* أعلن وزيرا الخارجية المغربي والفرنسي، أن بلاديهما لا علم لهما بأي خطة أمريكية جديدة للتسوية بين الفلسطينيين والإسرائيليين، والمعروفة إعلاميا بـ"صفقة القرن"، وقال وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره المغربي ناصر بوريطة: "إذا رأى أحد الخطة الأمريكية فليطلعنا عليها مع الشكر". وتابع: "يمكنني تأكيد ذلك وخصوصا أني شاركت في لقاء الرئيس ماكرون والرئيس ترامب، أول من أمس (الخميس)"، بمناسبة إحياء ذكرى إنزال الحلفاء في النورماندي شمال فرنسا.

بدوره، أكد الوزير المغربي أن بلاده "لم تطلع بعد على أي خطة سلام وستعلن موقفها حين تطلع على ملامحها ومحتواها وتفاصيلها". وكان صهر الرئيس الأمريكي جاريد كوشنر، زار نهاية أيار/ مايو المغرب والأردن وإسرائيل، في إطار التحضير لاجتماع البحرين. وقال بوريطة، إن تلك الزيارة "كانت مناسبة للمغرب ليؤكد مواقفه المعروفة". وشدد لودريان: "مواقفنا هي ذاتها : لا حل بدون الاعتراف بدولتين (فلسطينية وإسرائيلية) تعيشان في أمن جنبا إلى جنب وعاصمتهما القدس". وأضاف: "انطلاقا من ذلك إذا كانت هناك خطة سلام، سندرسها بكل اهتمام ونتبادل الآراء بشأنها".

*  أشاد عضو البرلمان اللبناني علي درويش، اليوم السبت، بشجاعة الشاب الفلسطيني صابر مراد الذي تصدى لإرهابي نفذ اعتداء في مدينة طرابلس اللبنانية، مساء الاثنين الماضي. واشار درويش الى أن "الارهاب لا دين له وأنه آفة العصر، داعيا الشباب في العالم العربي إلى التصدي له، معتبرا ان صابر مراد، اثبت ان الدم العربي واحد، وأن مكافحة الارهاب واحدة، مشيرا الى أن تضحيته رسالة بأن الاخوة بين الشعوب العربية ومكافحة الارهاب واجبة .

الانتهاكات الإسرائيلية بحق الصحفيين:

رصدت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية 'وفا'، 25 انتهاكا إسرائيليا بحق الصحفيين الفلسطينيين خلال شهر أيار/ مايو الماضي.

وذكرت 'وفا' 'في تقريرها الشهري حول الانتهاكات الإسرائيلية بحق الصحفيين، أن قوات الاحتلال الإسرائيلي ما زالت تواصل استهدافها واعتداءاتها اليومية بحق الصحفيين في قطاع غزة والضفة الغربية، ضمن سياستها الممنهجة للحد من نشاطهم ودورهم في تغطية الممارسات والانتهاكات التي تنفذها هذه القوات بحق المواطنين الفلسطينيين وممتلكاتهم. وأشار التقرير إلى أن عدد المصابين من الصحفيين جراء إطلاق الأعيرة المطاطية وقنابل الغاز المسيلة للدموع والاعتداء بالضرب المبرح، إضافة إلى اعتداءات أخرى، بلغ 7 مصابين، فيما بلغ عدد حالات الاعتقال والاحتجاز وسحب البطاقات وإطلاق النار التي لم ينتج عنها إصابات 13 حالة، في حين سجلت 5 حالات اعتداء على المؤسسات والمعدات الصحفية.

الانتهاكات الإسرائيلية بحق المواطنين:

*يشهد المسجد الأقصى المبارك اقتحامات واسعة لعصابات المستوطنين التي تنفذ جولات مشبوهة واستفزازية في المسجد قبل الخروج منه من جهة باب السلسلة، حراسة معززة ومشددة من قوات الاحتلال الخاصة.

*أصيب شاب برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي بالقرب من منطقة شيوخ العروب شمال الخليل.

*اعتدت مجموعة من عناصر الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال الاسرائيلي بصورة وحشية على حارس المسجد الأقصى المبارك مهند ادريس قبل أن تعتقله.

* أصيب عدد من المواطنين بحالات اختناق جراء اطلاق قوات الاحتلال الاسرائيلي قنابل الغاز المسيل للدموع صوب المواطنين في بلدة بيت أمر شمال الخليل.

*أصيب شاب بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط والعشرات بالاختناق عقب قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة قرية كفر قدوم، شرق محافظة قلقيلية السلمية الأسبوعية المناهضة للاستيطان، والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ أكثر من 15 عاما، والتي رفعت شعارات احياء ذكرى النكسة.

*أصيب عدد من المواطنين بالاختناق، واحترقت مساحات واسعة من الأراضي المزروعة بأشجار الزيتون، اليوم الجمعة، خلال قمع قوات الاحتلال الاسرائيلي لمسيرة قرية بلعين الأسبوعية السلمية المناوئة للاستيطان والجدار العنصري.

 *نصبت قوات الاحتلال الإسرائيلي عدة حواجز عسكرية وكثفت من تواجدها العسكري، في عدة مناطق بمحافظة جنين.

* اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي على شابين بالضرب المبرح في الخليل، واعتقلت طفلا من المنطقة الجنوبية.

وفي الشأن الإسرائيلي " ابرز ما تناولته الصحف الإسرائيلية":

* تناولت الصحف الإسرائيلي خبر السفير الأمريكي لدى دولة الاحتلال الإسرائيلي ديفيد فريدمان قال معلقا على تعهد نتنياهو بضم مستعمرات الضفة لدولة الاحتلال: "في ظل ظروف معينة فإن من حق إسرائيل ضم جزء من مناطق الضفة، لكن من غير الممكن أن يتم ضم كافة مناطق الضفة". وحمل فريدمان الفلسطينيين مسؤولية الجمود السياسي، وقال إن العديد من العروض السخية قدمت للفلسطينيين إلا أنهم رفضوها، والقيادة الفلسطينية في الوقت الراهن هي المشكلة الحقيقية. و أشار إلى ان الإدارة الامريكية لن تقوم بنشر صفقة القرن إذا ما وجدت ضررها أكبر من فائدتها. من ناحية اخرى، مسؤول أمريكي قال إن إسرائيل لم تقدم أي خطة لقيامها بضم أجزاء من الضفة الغربية، كما لم يتم مناقشة مثل هذه الخطة، مشيرا إلى أن موقف الإدارة الأمريكية من المستوطنات لم يتغير. تصريحات فريدمان أثارت عاصفة من ردود الفعل الغاضبة حيث أدانت السلطة الوطنية الفلسطينية التصريحات، فأمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د.صائب عريقات طالب على أثرها كافة قادة العالم بمقاطعة القمة الاقتصادية في البحرين، وقال إن تصريحات فريدمان تكشف الرؤية الامريكية تجاه ضم مناطق الضفة الذي يعتبر جريمة حرب بناء على القانون الدولي، وأشار إلى أن السياسات من هذا النوع تعتبر تواطؤا أمريكا مع جريمة مخططات الاستيطان الإسرائيلية.

-  المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية إبراهيم ملحم قال إن تصريحات فريدمان تثبت بانه سفير المستعمرات، وأنها لا تمثل الإجماع الدولي.

- وزير الشؤون المدنية حسين الشيخ قال إن تصريحات فريدمان تمثل إشارة لتفاصيل خطة السلام الامريكية وتكشف حقيقتها، كما تكشف عمق المؤامرات التي مورست ضد القضية الفلسطينية، كما تؤدي لإدامة الاحتلال لأرضنا الفلسطينية.

- وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان، انتقد المحاولات الامريكية لحل الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي، ووصف إجراءات الإدارة الأمريكية بأنها جهود لا يمكن أن توفر السلام، وأكد خلال زيارته للمغرب عن معارضة فرنسا والاتحاد الأوروبي للاعتراف الأمريكي بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال الاسرائيلي، وقال إن موقف السفير الأمريكي يشير الى صفقة القرن مهما كانت، لن تؤدي الى إرضاء كلا الطرفين، اما وزير الخارجية المغربي ناصر بوريتا فقال إن بلاده لن تتخذ موقفا رسميا حول الصفقة إلا بعد نشرها.

- حركة سلام الآن الإسرائيلية طالبت ترامب بإقالة السفير فرديمان، وقالت إنه يمثل حصان طروادة نيابة عن اليمين الاستيطاني الذي يخرب المصالح الإسرائيلية واحتمالات السلام، وقالت إن على الرئيس الأمريكي إذا كان ينوي العمل كوسيط نزيه ان يطلب من فريدمان حزم حقائبه فورا بعد هذه التصريحات المتطرفة.

- عضو الكنيست ايمن عودة أدان تصريحات فريدمان، وقال ان الحل الوحيد الذي يضمن الأمن والاحترام لكل من الفلسطينيين والفلسطينيين، هو إنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة الى جانب دولة إسرائيل، وان الضم الأحادي يعتبر جريمة حرب.

- زعيمة حركة ميرتس تمار زيندبيرغ قالت: "طالما كان فريدمان سفيرا أمريكيا لدولة إسرائيل حسب تعبيرها وليس لدولة المستوطنات، فان عليه ان يدرك ان الضم يمثل كارثة لدولة إسرائيل" حسب وصفها، مضيفة: "أن السفير ليس موجودا هنا من أجل المساعدة في زراعة المستوطنات المتطرفة، والتي تعمل على إحباط أي إمكانية للعيش في ظل السلام والأمن بدون احتلال، والسلام يعتبر مصلحة لكل من الإسرائيليين والفلسطينيين الذين يعيشون هنا، حتى وان كانت الإدارة الامريكية قد قررت خدمة اليمين المتطرف في إسرائيل فقط".

- الوزير جلعاد أردن من الليكود رحب بتصريحات فريدمان، وقال إن نظرة حكومة ترامب التي عبر عنها السفير فريدمان، هي الوحيدة التي من الممكن أن تحدث التغيير، وتدفع الفلسطينيين للإدراك بأن مقاطعة إسرائيل وامريكا ودعم الإرهاب والتحريض حسب قوله، لن يجلب لهم السلام والازدهار، وانهم هم سيكونون الخاسر الرئيسي من رفضهم للسلام.

* صحيفة إسرائيل اليوم الإسرائيلية قالت ان رئيس المخابرات المصري عباس كامل التقى بمسؤولين أمنيين إسرائيليين في تل ابيب، حيث طلبوا منه نقل رسالة لحماس في قطاع غزة، تشير إلى أن دولة الاحتلال الاسرائيلي ترفض تقديم التسهيلات للقطاع طالما لم تقم حماس بإعادة المحتجزين والمفقودين الإسرائيليين ولم تقم بوقف كامل لمسيرات العودة. كما تضمنت الرسالة أن دولة الاحتلال " إسرائيل" ستوافق فقط على إدخال المال القطري لتمويل المشاريع برقابة الأمم المتحدة فقط، وان على حماس إذا كانت ترغب بإدخال الأموال لدفع رواتب موظفيها، ان تقوم بتنفيذ كافة الشروط الإسرائيلية، كما تم ابلاغ عباس كامل ان حماس لن تقوم بالإفراج عن محرري صفقة شاليط الذين تم إعادة اعتقالهم.

مواضيع هامة :

مرفق لعنايتكم خارطة تفاعلية بعنوان سُد وفرق تجسد المشروع الاحتلالي لفلسطين على مدى 52 عاما من عمر احتلالها للضفة الغربية وقطاع غزة، وكانت المنظمة الاسرائيلية بيتسيلم أصدرت هذه الخريطة لهذه المناسبة التي رافقها على مدى عقود، تقسيم فلسطين إلى وحدات ضئيلة المساحة ومعزولة عن بعضها البعض وكيف فصلت بين الفلسطينيّين أنفسهم.

كلمات دلالية

اخر الأخبار