ريفلين: الصلاة من أجل عودة المختطفين يجب أن تخرج من المساجد في رمضان

تابعنا على:   14:11 2014-06-30

أمد / تل أبيب : شارك عشرات الآلاف في تظاهرة نُظمت في تل أبيب، مساء أمس الأحد، وطالبوا بتحرير الجنود الثلاثة المخطوفين، منذ 17 يوما.

ونقلت صحيفة "هآرتس"، اليوم الاثنين، عن الرئيس الإسرائيلي المنتخب، رؤوفين ريفلين، قوله أمام المتظاهرين إن "الصلاة من أجل سلامة الفتية يجب ألا تخرج من الكنس فقط وإنما من المساجد في أيام شهر رمضان أيضا".

وشاركت في التظاهرة أمهات المخطوفين الثلاثة، وقالت إحداهن، راحيل فرانكيل، إنها تقدر الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، ورئيس بلدية الخليل، لأنهما دعيا إلى تحرير الفتية.

ورغم مرور 17 يوما على اختفاء آثار المستوطنين الثلاثة، والحملة العسكرية الواسعة التي تشنها قوات الاحتلال في الضفة الغربية، إلا أن أجهزة الأمن الإسرائيلية لم تتمكن حتى الآن من الوصول إلى طرف خيط يدل على مكان المستوطنين الثلاثة أو معرفة مصيرهم، فيما تتهم إسرائيل حركة حماس بالمسؤولية عن اختطافهم.

اخر الأخبار