ليس دفاعا عن قاضي القضاة ولكن انصافا للحقيقة ..

تابعنا على:   20:13 2014-06-28

سري القدوة

ليس دفاعا عن قاضي القضاة الدكتور محمود الهباش ولكن انصافا للحقيقة ..

فمن لا يعرف الدكتور الهباش او يتجاهل الواقع فهو من اهم القادة المؤسسين لحركة حماس ورجال الدين في قطاع غزة والذي رفض الانقلاب الاسود ووقف ضد حركة حماس مع الشرعية الفلسطينية ليقول لا لممارسات المليشيات السوداء ويعلو صوته رافضا الذل والخنوع والركوع ..

واننا نستنكر الاعتداء الاثم والمدبر الذي تعرض له اليوم السبت الدكتور الهباش قاضي القضاة في المسجد الأقصى المبارك على يد زمرة من المدفوعين والمدفوع لهم والبعض من حزب التحرير وحركة حماس الذين وفر لهم الاحتلال الإسرائيلي غطاء لهذا الاعتداء، حتى لا يتم إعلان رؤية هلال شهر رمضان المبارك من المسجد الأقصى المبارك، ومدينة القدس عاصمة دولتنا المستقلة.

ان الاعتداء علي الدكتور الهباش يعد عملا لا اخلاقي وغير منطقي ان يكون قمة الاجرام استغلال القدس ومكانتها الوطنية والاسلامية في عمل يرفضه شعبنا ولا يمكن للاخلاق ان تسمح بهذا العمل او ان الشعب الفلسطيني يرضي بأن يتم الزج باسم القدس في ممارسات وقحة ومرفوضة بالصراع الدائر بين فئة ضالة عميلة مأجورة ترتضي علي نفسها ان تتساوق مع الاحتلال وفي ايام الخير والبركة لشهر رمضان الفضيل ..

انني استنكر هذا العمل الجبان وادين بشدة ممارسة هذا العمل الذي يعبر عن عمل اجرامي مرفوض وطنيا واخلاقيا واطالب القيادة الفلسطينية باتخاذ الاجراءات المناسبة لمحاسبة المعتدين ورضعهم ..

اخر الأخبار