الاسد يقيل نائب رئيس الوزراء قدري جميل لـ”تغيبه عن العمل” ومصادر تقول بسبب لقاءه السفير الاميركي

21:01 2013-10-29

أمد / دمشق - وكالات: أقال الرئيس السوري بشار الأسد الثلاثاء نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية قدري جميل، وذلك لتغيبه عن عمله وعقده اجتماعات في الخارج غير مخول بها.

وتأتي هذه الخطوة عقب ذيوع معلومات تحدثت عن اجتماع قدري جميل، عضو قيادة “الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير”، بروبرت فورد، السفير الامريكي السابق في دمشق الذي يتولى الملف السوري في الخارجية الامريكية يوم السبت الماضي لمناقشة مؤتمر السلام المقترح في جنيف.

وقدري جميل احد اعضاء ما يطلق عليها الرئيس الاسد “المعارضة الوطنية” التي لم تشارك في التحرك المسلح ضد نظامه.

وجاء في بيان تلي عبر التلفزيون السوري الرسمي ان جميل أقيل لغيابه “عن مقر عمله ودون اذن مسبق وعدم متابعته لواجباته المكلف بها كنائب اقتصادي في ظل الظروف التي تعاني منها البلاد بالاضافة الى قيامه بنشاطات ولقاءات خارج الوطن دون التنسيق مع الحكومة وتجاوزه العمل المؤسساتي والهيكلية العامة للدولة”.

وقال مسؤولون أميركيون وشرق أوسطيون لـ «رويترز» إن جميل اجتمع مع السفير الأميركي السابق لدى سورية روبرت فورد يوم السبت في جنيف. وبحث الاثنان مؤتمر «جنيف - 2» المقترح الذي يهدف إلى إطلاق مفاوضات بين حكومة الأسد والمعارضة الساعية إلى الإطاحة به.

وقال المسؤول الشرق أوسطي الذي طلب عدم نشر اسمه إن جميل «التقى مع فورد عقب اجتماعه مع مسؤولين روس في موسكو. كان الاجتماع طويلاً لكن بلا طائل». وأضاف: «قدّم جميل ما اعتبره فورد في ما يبدو مقترحات غير قابلة للتنفيذ في ما يتعلق بمحادثات جنيف. حاول أيضاً من دون جدوى كسب الدعم الأميركي لضمه إلى صف المعارضة في محادثات جنيف».

وتحرص الولايات المتحدة وروسيا على بدء محادثات السلام السورية لكن مقاتلي المعارضة يريدون ضمانات على انه سيتم إبعاد الأسد في حين ترفض حكومة الأسد أي شروط مسبقة قبل المحادثات.

اخر الأخبار