لجنة فرعية في الكنيست الاسرائيلي توصي بعدم "تقسيم الحرم القدسي الشريف"

تابعنا على:   13:20 2014-06-23

أمد/ تل أبيب: أوصت لجنة فرعية للجنة الداخلية في الكنيست الاسرائيلية، بإبقاء الوضع في الحرم القدسي الشريف كما هو عليه منذ عام 67 وعدم تقسيم الحرم وصلاة اليهود كما هو الحال في الحرم الإبراهيمي في الخليل.

وذكرت صحيفة "معاريف" اليوم الاثنين، أن اللجنة توصي بعدم تخصيص مكان لصلاة اليهود لأنه من شأن ذلك المس بالوضع القائم، كما توصي اللجنة بالسماح للزوار بدخول الحرم أيام السبت بعد أن تم إغلاقه أمام السياح عام 2000 في أعقاب الانتفاضة الثانية.

ويترأس اللجنة عضو الكنيست، دافيد تسور من حزب 'هتنوعه' الذي تترأسه تسيبي ليفني، وعضوية نحمان شاي حزب العمل، وزبولون كالفه من البيت اليهودي.

وأوصت اللجنة بإعطاء صلاحيات واسعة لقائد الشرطة بعدم السماح لمن سيمس بالأمن العام وتقديم لوائح اتهام ضد ممن سيتظاهرون في الحرم، خاصة من المسلمين وأيضا يمكن لقائد الشرطة 'تخفيف' دخول المسلمين إلى الحرم.

وأوصت اللجنة أيضا بتحصيل رسوم دخول بالتنسيق مع الوقف الإسلامي من السياح وغير المسلمين كما كان الوضع قبل عام 2000.

اخر الأخبار