قيادي في كتائب الأقصى: لن نسمح للإحتلال بالإستفراد بحماس.. وعلى الأخيرة إعادة سلاحنا

12:14 2013-10-29

أمد/ غزة : طالب قائد كتائب شهداء الأقصى (لواء غزة)، حركة حماس بإعادة سلاح كتائب شهداء الأقصى الذي تم مصادرته من قبل الأخيرة على مدار سنوات الإنقسام، وإفساح المجال لكتائب شهداء الأقصى لممارسة عملها العسكري ضـد الإحتلال، بعيداً عن المشهد الإنقسامي الذي يعيشه الشارع الفلسطيني منذ سنوات، وبعيداً عن تأثيراته التي أثرت سلباً على مستوى العلاقات الوطنية الفلسطينية الداخلية .

وقال القيادي في "شهداء الأقصى" في تصريح نشره المكتب الإعلامي له اليوم الثلاثاء، ان كل الدلائل والمؤشرات تؤكد، ان دولة الإحتلال تستعد لعدوان هو الأوسع ضـد قطاع غزة، متذرعة بإستمرار إطلاق القذائف الصاروخية من القطاع صوب البلدات والكيبوتسات الصهيونية المحاذية لقطاع غزة، وبنفق المقاومة الذي إكتشفته مؤخراً قرب الحدود الشرقية لمدينة خانيونس جنوب القطاع .

وتابع القيادي بكتائب شهداء الأقصى قائلاً: إن الإحتلال دخل فعلياً كعادته في مرحلة تبرير الهجوم المتوقع على قطاع غزة، من خلال تقدم مندوبه الدائم بشكوى الى الامم المتحدة حول اطلاق القذائف الصاروخية من قطاع غزة يوم أمس الإثنين، مستقباً عمليته العسكرية وذلك لشرعنة جرائمه بحق شعبنا الأعزل.

وأكد، أن ما تنتظره غزة هو أمر أكبر من إفرازات الحالة الإنقسامية الداخلية، وإن وحدة الدم أكبر من كل الإعتبارات والحسابات الجانبية، مشيراً إلى، أن كتائب شهداء الأقصى بكافة تشكيلاتها العسكرية لن تقف مكتوفة الأيدي أمام أي عدوان صهيوني ضـد قطاع غزة، وبأنها لن تسمح للإحتلال بالإستفراد بحركة حماس لأنها جزء من شعبنا، وأنها سوف تتصدر الصفوف الأمامية دفاعاً عن الشعب الفلسطيني بكل مكوناته الوطنية والحزبية، رغم قلة الإمكانيات والعوائق التي تواجهها.

أقوال القيادي في "شهداء الأقصى" جاءت تعقيباً على تصريحات وزير شؤون الاستخبارات الصهيونية يوفال شتاينتس، الذي قال فيهاامس الإثنين، أن استمر او تصاعد اطلاق القذائف الصاروخية من قطاع غزة سيدفع بالمؤسسة العسكرية الصهيونية لحسم الامور هناك عاجلا ام آجلاً، في إشارة منه لعملية عسكرية عدوانية باتت قريبة، ورداً على إذاعة جيش الإحتلال التي أوردت اليوم الثلاثاء خبراً قالت فيه، إن استمرار إطلاق الصواريخ سيجعل من أمر تنفيذ عملية بغزة امراً قريباً ومحتوماً لتجنب إيقاع ضحايا في صفوف المدنيين الصهاينة جنوب الكيان حسبما جاءَ بالإذاعة العبرية.

اخر الأخبار