مستشفى "المقاصد" يوقف تعامله مع وزارة الصحة ويرفض التحويلات الطبية

تابعنا على:   18:26 2014-06-22

أمد/ القدس : رفض مستشفى جمعية المقاصد الخيرية في القدس اليوم الأحد، استقبال الحالات المرضية المحولة من وزارة الصحة الفلسطينية، لتراكم الديون على الوزارة وبالتالي عدم تلقي الموظفين رواتبهم منذ 4 أشهر.

وأوضح رئيس نقابة العاملين في مستشفى المقاصد صائب الأعور أن المستشفى بدأ اليوم بعدم إستقبال الحالات المحولة من وزارة الصحة الفلسطينية غير المدفوعة، وذلك بعد إنتهاء المهلة التي منحتها نقابة عمال وموظفي جمعية المقاصد الخيرية للوزارة .

وأوضح الأعور أن الديون المتراكمة على وزارة الصحة بلغت 60 مليون شيكل لمستشفى المقاصد، ولم يتلقى الموظف راتبه منذ 4 أشهر.

ولفت الأعور الى "أن الخطوات الاحتجاجية للعمال والموظفين في المستشفى بدأت منذ 9 – 6 – 2014 ، حتى يومنا هذا إحتجاجا على عدم صرف الرواتب المستحقة للعاملين، حيث إنتهت المهلة التي منحناها لوزارة الصحة ، لذلك بدأنا بتنفيذ قرار عدم إستقبال الحالات المحولة من وزارة الصحة الفلسطينية غير المدفوعة ، في حين ما زالت تستقبل الحالات التابعة لشركات صحية أخرى مدفوعة . "

وأكد الأعور أن سبب هذا القرار عدم قدرة المستشفى على تغطية نفقات علاجهم، إلا الحالات الطارئة .

وخاطب الأعور وزير الصحة الفلسطيني بقوله "يكفينا إنتظار ووعود لا تتحقق على أرض الواقع، والمستشفى يعود للعمل إذا صرفت وزارة الصحة 25 مليون شيكل بشكل فوري ."

ولفت الأعور أنه عدا عدم صرف رواتب العاملين منذ أربعة أشهر، إلا أن المستشفى يحتاج لمستلزمات طبية وعلاجية وأدوية، ونسبة الإشغال أعلى من 100 % .

وطالب الأعور المسؤولين أصحاب القرار النظر لمستشفى المقاصد خوفا من إغلاقه.

اخر الأخبار