موقع عبري يزعم..مسؤولون فلسطينيون كبار: عملية الخطف هي خرق لاتفاق المصالحة

تابعنا على:   12:39 2014-06-17

أمد/ تل أبيب: زعم موقع "واللا" الإسرائيلي، أن مسؤولين فلسطينيين كبار قالوا أن حركة "حماس" غرزت سكيناً في ظهر قيادة السلطة في رام الله، بعد عملية خطف المستوطنين الثلاثة، وأن عملية الخطف قد قضت على اتفاق المصالحة والآن أصبح الاتفاق جزءاً من التاريخ.

وأضاف المسؤولين، كما ذكر الموقع، أنه إذا تبين أن الجهة الخاطفة للمستوطنين الثلاثة  هي حركة حماس, فهذا تجاوز للخط الأحمر ولن نستطيع الاستمرار في اتفاق المصالحة لأننا اتفقنا معهم على تعزيز المقاومة الشعبية والامتناع عن المقاومة المسلحة.

وأشاروا إلى أن حماس استخدمت اتفاق المصالحة مع رئيس السلطة محمود عباس كغطاء من الدخان مكنها من تنفيذ عملية الخطف.

ونقل موقع "واللا" عن المسؤولين  قولهم أن عناصر حماس انتهكوا الاتفاق الذي تم توقيعه معهم في مسألة وقف الارهاب، وأضافوا أنه عند انتهاء قضية الخطف سوف يبدأون بالعمل ضد ممتلكات حماس بالضفة. على حد قولهم.

اخر الأخبار