اسرائيل : على عباس فك ارتباطه بحماس للعودة الى المفاوضات

تابعنا على:   19:44 2014-06-13

أمد/ تل أبيب : نقلت الاذاعة الاسرائيلية عن مصدر في ديوان رئيس الحكومة قوله ان تصريحات الرئيس محمود عباس الاخيرة حول استعداده لمواصلة مفاوضات السلام لا معنى لها اذ ان الحكومة الفلسطينية الجديدة التي تشارك فيها حركة حماس لا يمكن اعتبارها حكومة مؤيدة للسلام.

واضاف المصدر "ان اسرائيل تشترط العودة الى مفاوضات السلام بتفكيك تحالف السلطة الفلسطينية مع حماس".

وكان الرئيس محمود عباس أكد ان الموقف الفلسطيني الثابت المتمسك بالمفاوضات من أجل الوصول إلى إقامة دولة فلسطينية مستقلة، وعاصمتها القدس الشريف على حدود عام 1967.

وقال خلال كلمة ألقاها في افتتاح أعمال المجلس الاستشاري لحركة فتح، يوم الخميس، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، إن العودة لطاولة المفاوضات تتطلب الإفراج عن الدفعة الرابعة من أسرى ما قبل أوسلو، كما تم الاتفاق عليه مع الإدارة الأمريكية، وايقاف الاستيطان في الأرض الفلسطينية، خاصة في مدينة القدس المحتلة.

وأضاف: إننا على استعداد لاستئناف المفاوضات على الأسس التي أعلناها، بحيث تكون الثلاثة أشهر الأولى مخصصة لبحث قضية الحدود، ومن ثم ننتقل بعدها لبحث كافة قضايا الوضع النهائي

اخر الأخبار