اجتماع دولي طارئ في كندا لمناقشة أزمة فنزويلا

تابعنا على:   14:32 2019-01-29

أمد/ كاراكاس: أعلنت كندا استضافة اجتماع طارئ لدول مجموعة ليما الـ14، الأسبوع المقبل، وذلك لبحث التعامل مع تطورات الأزمة في فنزويلا.
وبحسب شبكة "فويس أوف امريكا"، فإن الاجتماع الذي أعلنت عنه وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند سيعقد في أوتاوا يوم 4 فبراير المقبل.
وتضم مجموعة ليما دول: بيرو، والأرجنتين، والبرازيل، والمكسيك، وبنما، وباراجواي، وسانتا لوسيا، وكندا، وكولومبيا، وهندوراس، وكوستاريكا وجواتيمالا، وتشيلي، وجويانا..
وتأسست المجموعة في ليما عاصمة بيرو، عام 2017، بهدف حل الأزمة في فنزويلا، وكان الدول الأعضاء بالمجموعة أعربوا عن دعمهم لزعيم المعارضة  خوان غوايدو، واعترافهم به رئيسًا مؤقتًا لفنزويلا بدلا من الرئيس مادورو.
وتشهد فنزويلا أوضاع متوترة منذ 23 يناير الجاري، بعد إعلان غوايدو، رئيس البرلمان الفنزويلي وزعيم المعارضة، نفسه رئيسا للبلاد لحين إجراء انتخابات جديدة.
ودعا زعيم المعارضة شعب فنزويلا وجنود الجيش لدعمه ضد الرئيس مادورو، خاصة بعدما لاقى دعما دوليا من الولايات المتحدة وأكثر من دولة أوروبية.

اخر الأخبار