لجنة القدس: الاحتلال يستهدف التضييق على أهلنا في القدس وخاصة البنية التعليمية

تابعنا على:   16:32 2019-01-21

أمد/ القدس : قالت لجنة القدس في المجلس التشريعي، إنها تتابع عن كثب مجريات الأحداث والتطورات المتسارعة التي تعصف بمدينة القدس بكل مكوناتها سكانها ومقدساتها وآثارها، والتي كان آخرها يوم الاثنين، بإعلان الاحتلال الإسرائيلي إغلاق مرافق الأونروا بالمدينة المقدسة العام القادم.

وأضافت اللجنة: "الاحتلال الإسرائيلي يستهدف التضييق على أهلنا في القدس وخاصة البنية التعليمية ابتداء باعتقال الطلاب ومنعهم من الوصول إلى مدارسهم، ثم بفرض مناهج إسرائيلية لتغيير الثقافة والفكر عند الطلبة الفلسطينيين، وانتهاء بإغلاق مدارس الأونروا والمرافق الصحية والخدماتية بالقدس".

وأشارت إلى أن الاحتلال يهدف من خلال هذا القرار إلى الضغط على المقدسيين لتفريغ المدينة من سكانها وتغيير الواقع السكاني في المدينة، مؤكداً على أنها تنظر بخطورة بالغة لهذا القرار الإسرائيلي.

وطالبت الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بالوقوف أمام مسئولياته لمنع الاحتلال من فرض الأمر الواقع في القدس.

ودعت اللجنة إلى أبناء شعبنا وأمتنا الإسلامية للوقوف بقوة أمام محاولات الاحتلال لتهويد المدينة من خلال التضييق على المدارس وفرض المناهج الإسرائيلية عليها ومنع المناهج الفلسطينية، وهم القادرون على ذلك، والعمل على دعم صمود أهلنا في مدينة القدس.

 

اخر الأخبار