أنصار الأسرى تدعو الى إستقبال حاشد وموحد للأسرى المحررين يليق بتضحياتهم

تابعنا على:   10:25 2013-10-28

أمد/ غزة : دعت منظمة أنصار الأسرى  إلى استقبال رسمي وشعبي حاشد وموحد للأسرى المحررين الذين من المقرر إطلاق سراحهم مساء يوم الثلاثاء ضمن التفاهمات السياسية بين القيادة الفلسطينية وحكومة الاحتلال .

وأوضحت المنظمة في بيان صحفي لها اليوم أن إطلاق أي أسير هو انجاز وطني يجب الاحتفاء به وخاصة حينما يتعلق الأمر بالأسرى القدامى والمعتقلون منذ قبل التوقيع على اتفاق اوسلو والذين افنوا اعمارهم خلف السجون وأمضوا عشرات السنين.

وبينت أهمية مشاركة كافة جماهير شعبنا في استقبال الأسرى الأبطال بعرس شعبي ووطني موحد يليق بتضحيات وصمود هؤلاء الأبطال ويؤكد فيه شعبنا وحدته والتفافه حول حرية الأسرى.

وعبرت المنظمة عن أسفها من عدم شمول الدفعة الأولى والثانية من أسرى القدس وال48 من الأسرى القدامى محذرة من سياسة المراوغة والتهرب والمماطلة الاسرائيلية.

وطالبت بالزام الاحتلال بإطلاق سراح ال104 أسير قبل اوسلو ،علمًا أن الدفعة الثانية سيطلق 21 اسير من الضفة و5 أسرى من قطاع غزة حسب الاعلام الاسرائيلي

وأشادت المنظمة بجهود القيادة الفلسطينية وفي المقدمة الرئيس ابو مازن في العمل على اطلاق سراح الأسرى ودعت إلى تجاوز أخطاء اوسلو من خلال التوقيع على اتفاق واضح وصريح يضمن الإفراج عن كافة الاسرى وفي المقدمة القدامى والاسرى المرضى وذو الاحكام العالية .

وناشدت الأنصار شعبنا للالتفاف حول قضية الأسرى ومساندة الفعاليات التضامنية معهم خاصة في ظل معاناة الأسرى المرضى ومعركة الاسرى الاداريين

اخر الأخبار