الصحة تحذر من "تداعيات كارثية" على مرضى غزة بعد نفاذ الوقود

تابعنا على:   22:08 2019-01-14

أمد/ غزة: حذرت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة مساء الإثنين، من "التداعيات الكارثية" لاستمرار أزمة نفاذ الوقود اللازم للمستشفيات، على المرضى في القطاع.
وقالت الصحة على لسان ناطقها د أشرف القدرة، إن "استمرار ازمة نفاد الوقود في المرافق الصحية سيكون لها تداعيات كارثية على مرضى قطاع غزة عند توقف المولدات الكهربائية خلال بضعة ايام".
وأوضحت أن تلك الأزمة "ستهدد حياة 800 مريض بالفشل الكلوي يرتادون 128 جهاز لغسيل الكلى 3 مرات اسبوعيا منهم 30 طفلاً، فيما ستوقف عمل 40 غرفة عمليات تجري 250 عملية جراحية يوميا".
كما ستهدد حياة مئات السيدات الحوامل اللواتي يحتجن اجراء عمليات ولادة قيصرية عند توقف غرف العمليات في اقسام الولادة.
وحسب البيان، فإن أزمة الوقود، ستفاقم الوضع الصحي لآلاف المرضى الذين يحتاجون فحوصات مخبرية ووحدات دم يومياً عند توقف عمل 50 مختبر طبي و10 بنوك دم في مرافق وزارة الصحة.
وأضاف أنها "ستهدد حياة 120 طفل خداج حياتهم مرتبطة باستمرار الكهرباء على حضانات الاطفال بمستشفيات قطاع غزة، وكذلك ستهدد حياة 100 مريض في العنايات المركزة حياتهم مرتبطة باستمرار التيار الكهربائي على اجهزتهم الطبية".
ولفت البيان إلى أن محطات الأكسجين والتعقيم والمغاسل والخدمات المساندة في مستشفيات غزة "ستتوقف" جراء أزمة الوقود، مبينا أنها ستفاقم الوضع الصحي لآلاف المرضى الذين سيحرمون من الخدمات التشخيصية في اقسام الاشعة بمستشفيات قطاع غزة.
ونوه البيان إلى أن استمرار أزمة الوقود في مستشفيات غزة سيحرم عشرات المرضى من خدمات القسطرة العلاجية و التشخيصية يوميا.

اخر الأخبار