"وورلد تريبيون": انشقاق في حماس بعد عودة قطاع غزة للسلطة الفلسطينية

تابعنا على:   13:03 2014-06-09

أمد/ واشنطن: تعاني حركة "حماس" من حالة انشقاق نتيجة عودة قطاع غزة إلى السلطة الفلسطينية. وأفصحت صحيفة "وورلد تريبيون" الأميركية عن وجود استياء بين مسؤولي الحركة من تلك الخطوة التي جاءت بموجب اتفاق المصالحة مع حركة فتح.

ونقلت الصحيفة عن مصادر فلسطينية قولها إن مسؤولي حركة حماس حذروا مرؤوسيهم من إبرام اتفاق المصالحة مع حركة فتح. كما أبدى المسؤولون اعتراضهم على تفكيك النظام الإسلامي وعودة السلطة الفلسطينية إلى قطاع غزة مرة أخرى.

وقال مصدر لم تفصح الصحيفة عن هويته: "سوف تندم الحركة على تلك الخطوة لأنها ستعمل مرة أخرى على إعادة قطاع غزة للفوضى والفساد". واتهم مسؤول كبير في حماس قيادة الحركة بالاستسلام لفتح، التي تسيطر على معظم الضفة الغربية منذ عام 1994.

وأشارت "وورلد تريبيون" إلى أن ذلك الخلاف الحاصل في صفوف حركة حماس قد تسبب في حدوث انقسام بالقيادة السياسية داخل قطاع غزة. وقال في هذا الصدد رئيس وزراء حماس المنتهية ولايته إسماعيل هنية:" تركنا الحكومة، لكننا لا نزال في السلطة. وصحيح أننا تخلينا عن المنصب، لكننا لم نتخلّ عن الدور الذي نقوم به".

على صعيد متصل، شدد الجناح العسكري لحركة حماس على أنه لن يصبح جزءًا من قوات الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية.

 وقال أبو عبيدة، المتحدث باسم كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس، إنهم لن يكونوا عرضة في المستقبل لأية قيود، وذلك لأنهم عبارة عن مؤسسة عسكرية منفصلة تعمل وفق أهداف وطنية.

اخر الأخبار