في اتصال مع ابو مرزوق ونوفل

الخارجية الروسية: موسكو قلقة من تعثر المصالحة التي هي شرط لتسوية القضية الفلسطينية

تابعنا على:   00:03 2019-01-10

أمد/ موسكو – نوفوستي: أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا، نائب وزير الخارجية، ميخائيل بوغدانوف، يوم الأربعاء، عن قلق موسكو إزاء تعثر عملية المصالحة الفلسطينية.

وأفادت وزارة الخارجية الروسية، في بيان، أن بوغدانوف بحث مع عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" الفلسطينية، موسى أبو مرزوق، في اتصال هاتفي، التطورات الأخيرة في قطاع غزة "في سياق العلاقات الفلسطينية الفلسطينية".

وأشارت الوزارة، إلى أن بوغدانوف أعرب لأبو مرزوق عن قلق روسيا حيال "تعثر عملية إعادة وحدة الصف الوطني الفلسطيني، بمشاركة (حركتي) فتح وحماس"، مؤكدا استعداد موسكو "لمواصلة اتصالاتها مع جميع القوى السياسية الفلسطينية من أجل تهيئة الظروف لحل القضية الفلسطينية على أساس قانوني دولي معروف".

كما أوردت الوزارة، أن بوغدانوف بحث أيضا، تجاوز الانشقاق الفلسطيني مع سفير دولة فلسطين لدى موسكو، عبد الحفيظ نوفل.

وقالت الخارجية، إن الدبلوماسي الروسي أكد للسفير، خلال اللقاء الذي بادر إليه الجانب الفلسطيني، أن معالجة الأزمة الراهنة داخل الصفوف الفلسطينية تمثل شرطا لا بد منه لتحقيق تقدم في تسوية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وذكر البيان أن اللقاء تناول أيضا عددا من الجوانب الملحة من العلاقات الروسية الفلسطينية.

اخر الأخبار