الجمعية التعاونية للتوفير والتسليف تختتم المرحلة الحادية عشر من مشروع الوجبات الغذائية

تابعنا على:   17:12 2019-01-06

أمد/غزة: اختتمت الجمعية التعاونية "للتوفير والتسليف " بالتعاون مع رياض الاطفال في المناطق المهمشه المرحلة الحادية عشر من مشروع الوجبات الغذائية وذلك ضمن برنامج "إعادة البسمة لأطفال المناطق المدمرة في قطاع غزة للعام 2018".

حيث استهدفت الجمعية رياض الأطفال الموجودة في المناطق الريفية المهشمة التي تعرضت للقصف والتدمير في مناطق بيت حانون والشجاعية والمغازي وشرق البريج ورفح وبني سهيلا والفراحين وبيت لاهيا والزيتون وذلك بتمويل كريم من مؤسسة كندر الأمريكية.

و أكدت رئيس مجلس إدارة الجمعية المهندسة ابتسام سالم أن الجمعية قد تمكنت من تقديم "31.515" وجبة غذائية صحية لمدة ثلاثة شهور بمعدل ثلاث وجبات أسبوعيًا لقرابة " 1000" طفل في 13روضة أطفال في المناطق الريفية والمهمشة من قطاع غزة والتي تقع على خط التماس مع أراضي 1948 وتعرضت للقصف والتدمير خلال الحرب الأخيرة, لافتة الى أن الأطفال المستهدفين يعيشون ظروفًا اقتصادية صعبة جدا .

وأوضحت سالم أن المشروع أتاح 30 فرصة عمل لسيدات معيلات لأسرهن يعملن في التعاونيات النسوية المنتجة للوجبات الغذائية للأطفال ولمدة 3 شهور متواصلة.

وأشارت الى أن المشروع تضمن تنفيذ عدد من الأنشطة والتي كان أبرزها تقديم وجبات صحية ومتوازنة للأطفال في رياض الأطفال, إلى جانب عقد ورش لأمهات الأطفال حول طرق التغذية السليمة و الصحية للأطفال دون سن السادسة, وتوزيع الألعاب والهدايا على الاطفال .

وأكدت أن المشروع يهدف إلى تحسين الأمن الغذائي والوضع الصحي ويساهم في تخفيف الضغط النفسي والعبء الاقتصادي على الأطفال وأسرهم والمساهمة في تحسين سلوك الأطفال المستهدفين, و من الناحية الاجتماعية بانعدام الفوارق الاجتماعية بين الأطفال والسلوك العدواني.

وأشادت سالم بجهود مؤسسة كندر الأمريكية لاهتمامها ومتابعتها للمشاريع والإسهام في نجاحها على الأرض لخدمة أطفال الشعب الفلسطيني.

اخر الأخبار