أنصار صباحي يبدأون الحشد لدعمه رئيسا لمصر 2014 وسط ترجيحات بخوضه السباق الرئاسي

20:46 2013-10-27

أمد/ بدأت حملة "مرشح الثورة"، الداعمة لترشيح حمدين صباحي مؤسس التيار الشعبي، والتوحد حوله، أمس، أول نشاط جماهيري لها، في محيط جامعة القاهرة، للترويج لدعم حمدين صباحي، وسط ترجيح قيادات بالحملة باتجاهه لخوض السباق الرئاسي القادم.

وكشف عمرو بدر منسق الحملة، في تصريحات خاصة لـ"الوطن"، عزم الحملة تنظيم مؤتمر يوم 25 نوفمبر للإعلان عن الحملة على مستوى الجمهورية بعد استكمال هياكلها التنظيمية في كافة محافظات مصر، مشيرا إلى أنه سيتم دعوة أعضاء الحملة من كل المحافظات وسيتم التواصل مع صباحي لحضور المؤتمر.

وحول ما إذا كان صباحي قد اتخذ قرار بخوض الانتخابات الرئاسية بالفعل، قال بدر "إن شاء الله سيترشح"، ثم استطرد قائلا "في حدود قرائتي للمشهد، لدى أمل بأنه سيخوض الانتخابات، وأن التيار الشعبي سيكون موحدا حوله"، مشيرا إلى أن عمل الحملة في الفترة القادمة سيشمل أنشطة سياسية وجماهيرية، من توزيع المطبوعات وتنظيم ندوات ومؤتمرات.

وفي السياق نفسه، بدأ عدد من النشطاء الداعمين لترشيح صباحي في الانتخابات الرئاسية القادمة، ومن بينهم أعضاء في التيار الشعبي وحملة مرشح الثورة، التجهيز للنزول للشارع في أول مظاهرة كبيرة لدعمه في 12 نوفمبر المقبل، انطلاقا من دار الأوبرا باتجاه كورنيش النيل، وأسسوا صفحة على "فيسبوك" بعنوان "دعوة من شباب الثورة الأحرار للنزول للشارع لدعم حمدين صباحي رئيسا لمصر 2014".

 ووجهت الصفحة عددا من النصائح للمشاركين في المسيرة المرتقبة، من بينها "عدم النزول من على الرصيف لعدم تعطيل المرور، وعدم الاحتكاك مع أي شخص حتى لو حاول يستفزك، كما دعت من لديهم صور أو لافتات تخص "مرشح الثورة" حمدين صباحي لاصطحابها معه"، وأعلنت حملة مرشح الثورة، على لسان منسقها، مشاركتها في المسيرة والحشد لها، من القاهرة والمحافظات.

اخر الأخبار