فيسترفيله يحذر إسرائيل من مقاطعة مجلس حقوق الإنسان مجددًا

تابعنا على:   19:54 2013-10-27

أمد/ برلين - د ب أ: حذرت ألمانيا إسرائيل من تعرضها لأضرار دبلوماسية بالغة في حال قيامها مجددا بمقاطعة جلسة مجلس حقوق الإنسان في جنيف المزمع انعقادها بعد غد الثلاثاء، حسبما ذكر تقرير صحفي.
وذكرت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، الصادرة اليوم الأحد، أن وزير الخارجية الألماني جيدو فيسترفيله، بعث بخطاب شخصي إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بهذا الشأن.
وقالت "هاآرتس" إن فيسترفيله قال في خطابه إن تكرار المقاطعة من شأنه أن يجعل من الصعب على الدول الصديقة لإسرائيل أن تقدم لها المساعدة.
وأكد الوزير الألماني في خطابه أن بلاده تبذل جهودها للتصدي للانتقادات التىوصفها بـ"غير النزيهة" ضد إسرائيل.
ورفض مارك ريجيف المتحدث باسم نتنياهو، تأكيد أو نفي ما أوردته الصحيفة في تقريرها قائلا:"لا أستطيع أن أدلي بتصريحات حول هذا الموضوع".
تجدر الإشارة إلى أن إسرائيل كانت قاطعت في يناير الماضي جلسة للمجلس الأممي خاصة بالاستجواب حول وضع حقوق الإنسان في إسرائيل لتكون أول عضو بالأمم المتحدة يقدم على مثل هذه الخطوة.
وامتنع ممثلو إسرائيل من المشاركة آنذاك في الجلسة التي كان من المرجح أن تتطرق إلى بحث توسيع نطاق الاستيطان الإسرائيلي في الضفة الغربية وانتهاك السياسات الإسرائيلية لحقوق الفلسطينيين.
وكان قرار المقاطعة اتخذه وزير الخارجية الإسرائيلي آنذاك افيجدور ليبرمان في ربيع العام الماضي بدعوى أن مجلس حقوق الإنسان "متحيز وغير موضوعي".