وفد قيادي من جبهة الفلسطينية يزور الحزب السوري القومي

تابعنا على:   19:09 2014-05-31

أمد/ بيروت : التقى عميد شؤون فلسطين في الحزب السوري القومي الاجتماعي هملقارت عطايا في مركز الحزب أمس، وفداً من جبهة التحرير الفلسطينية، برئاسة عضو المكتب السياسي عباس الجمعة، وضمّ الوفد عضوَيْ قيادة الجبهة أبو جهاد علي وهشام مصطفى.

وسلم الوفد عطايا برقية تهنئة من أمين عام جبهة التحرير الدكتور واصل أبو يوسف إلى رئيس الحزب النائب أسعد حردان بمناسبة عيد المقاومة والتحرير، وشدّدت البرقية على التمسّك بثوابت المقاومة، كما حيّت دور الحزب السوري القومي الاجتماعي في صناعة الانتصار.

وبُحث خلال اللقاء عدد من المواضيع، وحيّا الطرفان صمود الفلسطينيين في مواجهة الاحتلال والاستيطان والحصار، خصوصاً الإضراب المفتوح الذي ينفّذه الأسرى الأبطال، مؤكدين أهمية العمل والتنسيق بما يكفل إنجاز الحقوق المدنية والاجتماعية للفلسطينيين وتحقيقها.

وأثنى الجمعة على جهود المصالحة الوطنية الفلسطينية، وشدّد على أهمية إنهاء حال الانقسام وتحمل المسؤوليات في مقاومة الاحتلال ، لافتا أن الأسرى في سجون الاحتلال يستحقون منا جميعاً أن نكون بمستوى تضحياتهم وصمودهم، مؤكداً أن الشعوب العربية واحزابها وقواها كانت وما زالت سندا داعما للشعب الفلسطيني ، داعيا الإعلام العربي للقيام بواجبه المهني و القومي من تغطية يومية لحركة التضامن مع الاسرى في سجون الاحتلال و فضح أساليب الاحتلال القمعية.

ودان عطايا ممارسات العدو الصهيوني العنصرية، محذّراً من استمرار هذا العدو في تهديد حياة الأسرى المضربين عن الطعام، ومعتبراً أنّ اعتقالهم جريمة كبرى يضيفها العدو إلى سجلّ جرائمه الأسود، داعياً إلى مواكبة نشاط الأسرى بأوسع عمل على المستوى الإعلامي والقانوني في كلّ مكان.

اخر الأخبار