البريج : بيان للجنة الشعبية للاجئين في ذكرى استشهاد االقائد الغرباوي

تابعنا على:   13:14 2014-05-31

أمد / غزة عبدالهادي مسلم:استذكرت اللجنة الشعبية للاجئين في مخيم البريج ممثلة برئيسها حسن جبريل وكافة أعضائها رحيل القائد الوطني الكبير محمود الغرباوي أحد أعلام الكفاح الوطني وعضو اللجنة الشعبية للاجئين في المخيم بمناسبة الذكرى السنوية لوفاته

 وقالت اللجنة في بيان صحفي بهذه المناسبة أن المناضل الذي غيبه الموت في مثل هذا اليوم هو من أبرز الأبطال المدافعين عن حق العودة ، وزادته السنون صلابة، وتمسكا بحقوق شعبنا في تحقيق حلمه بالعودة فوقف كالطود الشامخ، ومثل سنديان المخيم في وجه كل دعوة للتراجع أو الاستسلام، ورفض كل تسوية أو مساومة على هذا الحق التاريخي مقدما درسا للأجيال من مناضل كان القول لديه مقترنا بالعمل. فما تأخر يوما ولا تقاعس عن أداء واجب، أو القيام بمهمة من أجل مخيمه الصامد

 وأكدت اللجنة في بيانها أن المرحوم الغرباوي رجل المبادئ والأخلاق الثورية، متعهدة الأستمرار .في النضال من أجل الأهداف التي ناضل لتحقيقها. فالوفاء لك، وللمبادئ التي قاتلت من اجلها، سيكون كما أحببت دوماً، مزيدا من التمسك بالحق، ومزيدا من الإصرار على الكفاح حتى تحرير فلسطين كل فلسطين.

وفي في مثل هذا اليوم وقبل عامين فقدت فلسطين والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحد قادتها العظام، وأحد أبرز رموز الحركة الوطنية الأسيرة ومؤسسي اللجان الشعبية للمخيمات، القائد الوطني والأديب والشاعر الفلسطيني محمود محمد الغرباوي.

ولد الرفيق القائد عام 1951 بمخيم البريج بقطاع غزة، وبلدته الأصلية زرنوقة، التحق بصفوف الثورة الفلسطينية من خلال فصيل الجبهة عام 1970، و اعتقل بتاريخ 29/12/1970 و حكم عليه عشر سنوات،واعتقل مرة ثانية بتاريخ 19/2/1982 حتى

24/3/1983 ( فترة تحقيق)، و اعتقل مرة ثالثة بتاريخ 16/1/1984 وحكم عليه لمدة عام، ومرة رابعة بتاريخ 18/4/1985 وحكم عليه عشر سنوات، اثر استشهاد شقيقه

 فحي في عملية نوعية ضد جنود الاحتلال في غزة، وقام الاحتلال بهدم بيتهم المكون من طابقين.

انتخب عضواً في اللجنة المركزية العامة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في المؤتمر الرابع عام 1981، وعمل مسئول أول لمنظمة الجبهة الشعبية في قطاع غزة من عام 1981 حتى منتصف عام 1985 .

شغل في فترة الاعتقال من العام 1985 حتى ايار 1994 موقع المسئول الأول في قيادة الجبهة في سجن نفحة ثم في غزة، وشغل موقع المسئول الأول للجنة القيادية التي قادت منظمات الجبهة الشعبية في سجون ومعتقلات الاحتلال.

انتخب عضواً بالمكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، في المؤتمر الخامس للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عام 1991. وعمل ممثلاً عن الجبهة الشعبية في اللجنة الوطنية في سجن نفحة ( لجنة ممثلي الفصائل لإدارة شئون الأسرى وتمثيلهم لدى إدارة السجن) ومندوباً في اللجنة الثقافية الوطنية، وضمن الهيئة الوطنية

 المشرفة على إضراب نفحة عام 1990 .

بعد التحرر من السجن عمل ضمن الهيئة القيادية لمنظمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في قطاع غزة.

عمل مسئولاً للجنة السياسية في اللجنة الشعبية للاجئين بمخيم البريج، و حاز على المرتبة الثالثة بمهرجان الأدب الأول في الأرض المحتلة، وكان عضواً في اتحاد الكتاب والأدباء الفلسطينيين منذ أوائل 1981، وعضواً في اتحاد الصحافيين

 الفلسطينيين خلال الثمانينات، وقد صدر له ديوان شعري عام 1988 باسم " الفجر والقضبان" ، وصدر له ديوان شعري آخر عام 1989 .

وشارك مع شعراء وأدباء أسرى بتحرير مجلة آداب نفحة عام 1988 .

رحل بتاريخ 30/5/2012 بعد صراع مع المرض.محمود محمد الغرباوي، والذي رحل يوم الأربعاء الموافق 30/5/2012 عن عمر يناهز 61 عاماً بعد حياة حافلة بالنضال

اخر الأخبار