مصدر مطلع يكشف لـ"أمد" عقبات الساعات الأخيرة لاعلان الحكومة واخطرها مقترح الغاء وزارة الأسرى

تابعنا على:   17:26 2014-05-29

أمد/ رام الله: كشف مصدر فلسطيني مسؤول ومطلع جدا، أن العقبات التي برزت فجأة واعاقت اعلان التشكيل الحكومي حتى الآن، تتمثل في 3 قضايا:

الأولى: تسمية وزير الخارجية، حيث رفضت حركة حماس تسمية د.رياض المالكي فيما يصر الرئيس محمود عباس عليه، وابدت حماس مرونة في النهاية لامكانية قبوله..

الثانية وهي الأعقد، قيام الرئيس عباس بطرح الغاء وزارة الأسرى من التشكيل الحكومي وتحويلها لهئية، وهو ما رفضته حماس واعتبرت أن الظرف الراهن يتطلب تعزيز دور دعم الأسرى بكل السبل، والغاء الوزارة يشكل ضربة سياسية كبيرة لهم..

الثالثة تمثلت في عدم قبول رامي الحمدالله منصب وزارة الداخلية، الا أن الرئيس يحاول بكل السبل الضغط عليه كي يقبل، وهو يرى أن تلك مهمة لا يستطيع تحملها..

وذكر المصدر أن مسئول ملف المصالحة في حركة فتح عزام الأحمد  يتواجد في مقر الرئاسة( المقاطعة) يحاول مع الرئيس تذليل العقبات التي برزت فجأة، خاصة بعد ان تم تذليل أزمة وزارة الأوقاف، بحيث يصبح محمود الهباش مستشارا للرئيس بدرجة وزير، وتبقى الوزارة موحدة..

وتقوع المصدر أن يتم التوصل الى "حل وسط" واعلان الحوكة خلال الساعات القادمة..

اخر الأخبار