بعد اشهر من اللاجدوى ..عباس: امريكا جادة بالمفاوضات ونرجو ان تكون قادرة على انجاحها

02:11 2013-10-27

أمد/  رام الله : أشاد الرئيس محمود عباس بما وصفه الجدية الأمريكية خلال المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية المتواصلة، معربا عن أمله بأن تكون قادرة على إنجاحها.

وأضاف الرئيس عباس في حديث مع قناة العربية بثته هذه الليلة الماضية: أن الولايات المتحدة جادة وتبذل جهودا كبيرة لانجاح المفاوضات ونرجو أن تكون قادرة على ذلك.

وردا على سؤال حول مصير المصالحة مع حركة حماس أعرب الرئيس عباس عن جاهزية القيادة الفلسطينية للذهاب إلى انتخابات فور إعلان حركة حماس موافقتها على ذلك.

وأضاف الرئيس عباس: أن استمرار الانقسام يشكل وصمة عار على الشعب الفلسطيني يجب إنهاؤه بأسرع وقت ممكن.

في سياق آخر أعرب الرئيس عباس عن قلقه إزاء أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في سوريا، وقال إنه طلب منهم "عدم التدخل" في الشأن السوري، كما طلب من الحكومة السورية والأطراف الأخرى أن تدع الفلسطينيين وشأنهم، موضحا أن ثمة أطرافا تصرفت تصرفا خاطئا وهو ما جر الفلسطينيين إلى التورط في سوريا وأدى إلى هروب البعض إلى لبنان، مشددا في الوقت ذاته على أن العلاقة مع الطرفين المتنازعين في سوريا متوازنة.

من جانب آخر تحدث الرئيس أبو مازن عن صفقة التبادل الأخيرة الخاصة بمختطفي "أعزاز" والتي تمت بوساطة فلسطينية، حيث أكد أن المحادثات بشأنها كانت مستمرة منذ عام ونصف العام بمعرفة لبنانية وسورية وبمساعدة تركية.

وذكر أبو مازن أن اللواء اللبناني عباس إبراهيم كان همزة الوصل بين الأطراف كافة، مضيفا بأن العلاقة الفلسطينية مع الخاطفين كانت طيبة وهو ما قاد إلى انجاح الصفقة.