البرغوثي : ما تمارسه اسرائيل في الاغوار تطهير عرقي بغيض

تابعنا على:   00:14 2014-05-29

أمد / رام الله- قالد الدكتور مصطفى البرغوثي، الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية، أمام المتظاهرين والمتضامنين مع أهالي الاغوار، اليوم  امام مقر الأمم المتحدة، أن ما تقوم به اسرائيل في الأغوار تطهير عرقي بغيض، وتكرار لما تعرض له الشعب الفلسطيني في نكبته عام ال48.

    وأضاف البرغوثي، في كلمته، أن اسرائيل هدمت خلال السنوات الأربع الاخيرة الاف البيوت والمرافق وشردت حوالي 5 الاف مواطن ، في محاولة لتهويد منطقة الاغوار ومناطق "ج" بكاملها والتي تشكل 61% من مساحة الضفة الغربية.

وأكد البرغوثي، ان الطريقة الوحيدة لصد اسرائيل عن ما تقوم به هو فرض المقاطعة والعقويات عليها، مطالبا، مؤسسات الامم المتحدة باتخاذ اجراءات ملموسة ردا على خرق اسرائيل للقوانين الدولية ومواثيق الامم المتحدة، واتفاقيات جنيف.

وأشار البرغوثي، الى ان المؤسسات الرسمية الفلسطينية مطالبة اليوم بتفعيل الانضمام الى محكمة الجنايات الدولية لمحاكمة اسرائيل على ما تقوم به من جرائم حرب وتمييز عنصري ضد الشعب الفلسطيني.

ودعا البرغوثي، الى ضرورة دعم صمود أهالي الاغوار بكل الوسائل الممكنة ، ودعم بقائهم وصمودهم ومقومات وجودهم على أرضهم.

اخر الأخبار