الوادية يؤكد أن مصر والأردن والجامعة العربية سيدعمان حكومة التوافق لتنفيذ المصالحة

تابعنا على:   21:03 2014-05-28

أمد/ غزة : أوضح الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير رئيس تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة أن كافة الاتصالات والاجتماعات مع الأشقاء في جمهورية مصر العربية والمملكة الأردنية والأمين العام لجامعة الدول العربية أظهرت الدعم الكامل لحكومة التوافق والإنقاذ الوطني، مبينا أن الخطوات التي يقوم بها ممثلو تجمع الشخصيات المستقلة من علماء المسلمين ورجال الدين المسيحيين ورجال الأعمال والأكاديميين وممثلي المجتمع المدني والقطاع الخاص في قطاع غزة والضفة الغربية والشتات خلال الساعات الماضية تهدف إلى حماية تنفيذ اتفاق المصالحة وتوحيد الجهود العربية والمحلية لتحقيق الوحدة.

وطالب الوادية بضرورة إنجاح مهام حكومة التوافق الوطني في علاج كافة الملفات التي دونتها صفحات الانقسام وتصحيح مسار القضية الفلسطينية والعمل على ترتيب البيت الفلسطيني الداخلي، داعيا الجميع للمشاركة إيجابا للعبور من نفق الانقسام المظلم والتوحد خلف تعزيز صمود الفلسطينيين في كافة أماكن تواجدهم.

وذكر رئيس تجمع الشخصيات المستقلة أن جمهورية مصر العربية بادرت منذ اللحظة الأولى لحدوث الاقتتال الداخلي المسلح عام 2007 لإخماد نار الفتنة والفصل بين المسلحين وفتحت أبوابها للحوار الوطني وحاربت الانقسام باستضافتها أكثر من 1600 ساعة حوار وقدمت مبادرتها لتحقيق المصالحة وتنتظر تشكيل حكومة التوافق لتدعمها، مشيرا أن توحد الفلسطينيين خلف المصالحة سيعزز علاقاتنا مع كل الأطراف الخارجية.

وأشار الوادية لموقف المملكة الأردنية الدائم بالوقوف مع الشعب الفلسطيني وتقديم الدعم الذي تشهد عليه قطاعات متعددة في مجتمعنا الذي ينظر بتقدير للعلاقات التاريخية الذي تربطه بالشعب الأردني الشقيق، مضيفا أن الأشقاء في الدول العربية قدموا نداءات عديدة لإنهاء الانقسام وينتظروا تنفيذ الوحدة لدعم الوصول نحو دولتنا الفلسطينية المستقلة.

اخر الأخبار