مصلحة السجون ترفض طلبا بالافراج عن الأسير المريض الشوامرة

15:19 2013-10-04

أمد/ رام الله : رفضت مصلحة سجون الاحتلال الاسرائيلي، الطلب الذي قدمه مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس، باسم الأسير المريض نعيم الشوامرة، من أجل الإفراج عن الشوامرة بشكل فوري بعد التأكد من  أنه مصاب بمرض خطير.

وأكد بولس في بيان اليوم الجمعة، أنه وبحسب إفادة المستشار القانوني لمصلحة السجون، فإن تقريرا من مدير عام الخدمات الطبية التابعة لها يبين 'أن الأسير نعيم الشوامرة يخضع في هذه الأيام إلى عمليات تدقيق وفحص معمقين تستهدف التأكد من طبيعة المرض الذي يعاني منه حيث أشارت الفحوصات الأولية  أنه مصاب بمرض (Als)'.

وبين بولس ووفقا للرد الذي تسلمه، أن أطباء متخصصين في مستشفى 'برزلاي' في عسقلان يعملون على تأمين فحوصات طبية للأسير الشوامرة'.

وأظهر الرد أنه وحسب المعطيات 'لا يمكن تصنيف الأسير الشوامرة وفقا للبند السابع لقانون الإفراج المبكر الذي يقضي بالإفراج عن الأسير في حالة التأكد من أنه في المراحل الأخيرة من المرض'!

وكان نادي الأسير قد تقدم بطلب إلى مصلحة سجون الاحتلال ولجنة الإفراجات المبكرة من أجل الإفراج عن الأسير الشوامرة بشكل فوري بعد التأكد من  أنه مصاب بمرض خطير، يستوجب علاوة على تقديم علاج مهني كاف ان يكون المريض بين احضان عائلته لتأمين الرعاية الكاملة وتأمين أجواء صحية له.

حذر نادي الاسير من المماطلة في قضيته في ظل الإجراءات التي تتبعها مصلحة سجون الاحتلال تجاه أسرانا محملا الاحتلال الإسرائيلي كامل المسؤولية عن حياته.

الأسير الشوامرة معتقل منذ عام 1995 ومحكوم بالسجن المؤبد ويقبع في سجن 'عسقلان'.