جبهة التحرير الفلسطينية تدعو الى حشد كل الطاقات للتضامن مع الأسرى

تابعنا على:   13:47 2014-05-27

أمد/ بيروت : دعت جبهة التحرير الفلسطينية الى حشد كل الطاقات للتضامن مع الأسرى الفلسطينيون والعرب في سجون العدو الصهيوني وهم يخوضون إضرابا عن الطعام مفتوحا تحت شعارمعركة الكرامة والوحدة والحرية،وهي معركة تندرج في سياق الكفاح الذي يخوضه شعبنا الفلسطيني من خلال تمسكه بحقوقه الوطنية ومقاومته المشروعة من أجل استعادة ارضه.

وقالت الجبهة في بيان صحفي ان تطور معركة الاسرى نتيجة الممارسات الفاشية للكيان الصهيوني الذي سيعمل كل ما في وسعه من اجل المزيد من التنكيل بالأسرى و قتل روح المقاومة فيهم، تتطلب من جميع القوى تحركا علبى كافة المستويات الرسمية والشعبية والدولية ودعم معركتهم حتى الحرية.

وطالبت جبهة التحرير كافة الهيئات السياسية والحقوقية والإنسانية بالتحرك العاجل من أجل وقف الجرائم ضد الأسرى والأسيرات وإنقاذ حياتهم والعمل على السماح للمؤسسات الدولية لزيارتهم والاطلاع على أوضاعهم.

وحذرت من المساس بالأسرى والأسيرات أو التفريط في حقوقهم كما تعتبر اي استهداف لهم هو استهداف للشعب الفلسطيني الصامد.

ودعت كافة القوى الصديقة على المستوى العربي وألأممي باتخاذ الخطوات اللازمة لتصعيد الضغط العالمي على حكومة الاحتلال وتدويل قضية الأسرى والأسيرات.

وقالت جبهة التحرير ان التضامن مع الأسرى البواسل من خلال فضح الطبيعة العدوانية لحكومة الاحتلال وكشف وجهها العنصري البغيض يشكل خطوة مهمة في مسيرة النضال الوطني.

وشددت الجبهة ان معركة الامعاء الخاوية التى يخوضها الاسرى المضربون عن الطعام هى معركة الحرية لكل الاسرى.