"هآرتس": مسؤول اسرائيلي يحذر حكومته من خطر قطع الكهرباء عن الفلسطينيين

تابعنا على:   10:02 2014-05-26

أمد/ تل أبيب: حذر مسؤول في الحكومة الإسرائيلية "يوآف مردخاي" ـ منسق الارتباط مع السلطة الفلسطينية -  من مغبة إقدام شركة الكهرباء القطرية الإسرائيلية على قطع التيار الكهربائي على مناطق واسعة في الضفة الغربية بعد تراكم الديون على السلطة الفلسطينية.

وقال مردخاي في كتاب بعثه في الخامس عشر من الشهر الجاري لمستشار الأمن القومي الإسرائيلي في مكتب رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو "يوسي كوهين" ولمكتب وزير الجيش ووزارة الخارجية وشركة الكهرباء، إن تزويد الكهرباء لمناطق السلطة ليست مسألة تجارية بحتة ولكنها قضية ذات أبعاد إستراتيجية –سياسية لإسرائيل.

وأضاف "إن قطع الكهرباء من شأنه أن يعود على إسرائيل بالضرر الخارجي حيث ستتهم إسرائيل بممارسة سياسة العقاب الجماعي تجاه السكان الفلسطينيين، كما أن خطوة كهذه ستؤدي إلى زيادة الإحباط في الشارع الفلسطيني وبالتالي تنفجر الأوضاع في الضفة ويزداد مستوى العنف".

وتابع مردخاي قائلا ً: "كما سيوجه السكان الفلسطينيون أصابع الاتهام صوب السلطة الفلسطينية ومن بعدها لإسرائيل الأمر الذي سيؤدي إلى زعزعة الاستقرار الأمني والمس بقنوات التنسيق مع أجهزة امن السلطة وخلق صعوبات أمام قوى الأمن الفلسطيني لا تستطيع بعدها إحتواء الأحداث".

وبحسب ما أوردته صحيفة "هآرتس" في عددها الصادر صباح اليوم الاثنين فمن المتوقع أن يعقد مستشار الأمن القومي الإسرائيلي "يوسي هكوهين" اجتماعا صباح اليوم باشتراك مع ممثلين عن شركة الكهرباء ومنسق المناطق يوآف مردخاي وجهات أخرى وذلك للتباحث في هذه المسألة.

ونقلت الصحيفة عن مصدر إسرائيلي رفيع المستوى قوله إن كوهين يؤيد وجهة نظر مردخاي حيث أوضح خلال أحاديث غير رسمية أن نتنياهو أيضاً يرفض فكرة قطع التيار الكهربائي عن مناطق السلطة وقال إن قطع الكهرباء خارج رهاناتنا.

وكان مدير عام شركة الكهرباء الإسرائيلي "يفتاح تال" قد هدد مراراً وتكرارً بقطع الكهرباء عن مناطق السلطة بعد أن وصلت ديون شركته المستحقة على السلطة إلى مبلغ 1.6 مليار شيقل.

كما بعثت مدير عام وزارة الطاقة الإسرائيلية "اورناه بكور" ونائب مدير عام شركة الكهرباء "اورن هلمن" بكتاب لمستشار الأمن القومي "كوهين" ومنسق المناطق الفلسطينية "مردخاي" ورئيس الشاباك "يورام هكوهين" ومدير عام وزارة المالية الإسرائيلي "يعيل اندورام" في الثالث عشر من الشهر الجاري تطالب فيها بالقيام بقطع الكهرباء عن عدة مناطق في الضفة.

وجاء في الكتاب أن شركة الكهرباء ستبدأ بتخفيف ضغط الكهرباء عبر قطعه عن الكثير من مناطق السلطة حيث أبلغت رؤساء المستوطنات بهذا الأمر حتى لا يتضرروا من القطع بينما طلب منهم التزود بمولدات خاصة لحين الحاجة.

اخر الأخبار