وزراء الخارجية الخليجيون بحثوا الأزمة مع قطر في السعودية

تابعنا على:   03:12 2014-05-25

أمد/ الرياض – وكالات : عقد وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي اجتماعًا في الرياض، خصصوه لمتابعة البحث في الأزمة بين قطر من جهة والسعودية والإمارات والبحرين من جهة أخرى.

تباحث وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي السبت في الرياض بخصوص الأزمة مع قطر. وناقشوا تقريرًا رفعته اللجنة المكلفة بمتابعة تنفيذ آلية اتفاق الرياض.

قال عبد اللطيف الزياني، أمين عام المجلس، في بيان: "ناقش وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي التقرير الثاني الذي رفعته اللجنة المكلفة متابعة تنفيذ آلية اتفاق الرياض".

وأضاف: "إن وزراء الخارجية تابعوا بارتياح سير عمل اللجنة والنتائج التي تم التوصل إليها، ووجّهوا باستكمال الخطوات اللازمة لتنفيذ آلية اتفاق الرياض، بما يعزز تكاتف دول المجلس، ويدفع بمسيرة العمل الخليجي المشترك إلى الأمام، كما وجّهوا اللجنة بمواصلة متابعة تنفيذ ما تم الالتزام به وفقًا لبنود آلية اتفاق الرياض".

وكانت دول الخليج اتفقت في 17 نيسان (أبريل) الماضي على إنهاء الخلاف بين السعودية والإمارات والبحرين مع قطر. وكانت السعودية والإمارات والبحرين استدعت في 5 آذار (مارس) سفراءها في الدوحة، متهمة قطر بالتدخل في شؤونها الداخلية، وانتهاج سياسة تزعزع استقرار المنطقة، بسبب دعمها لحركات الإسلام السياسي.

وكان وزير الخارجية القطري خالد العطية أكد في أواخر نيسان (أبريل) الماضي أن الخلاف الخليجي انتهى من دون أن تقدم الدوحة أيّ تنازلات لإنهائه.

وأكد العطية أن الاجتماعات الخليجية التي أفضت إلى إصدار بيان الرياض، الذي اعتبر بمثابة بيان إنهاء الخلاف بدون تحديد موعد لإعادة سفراء الدول الثلاث إلى الدوحة، "أقيمت في جو هادئ وأخوي، وحصل تقارب في وجهات النظر".

 

اخر الأخبار