حكومة اردوغان تنتهي من ترميم معبد يهودي والافتتاح قريبا بحضور سفير تل ابيب

تابعنا على:   02:41 2014-05-24

أمد/ أنقرة : في اشارة الى مضي اسرائيل وتركيا قدما صوب المزيد من تحسين العلاقات الدبلوماسية، انتهت السلطات التركية مؤخرا من ترميم معبد يهودي مهجور في مدينة بيرجاما في محافظة ازمير التركية كان قد تم استخدامه في السنوات الاخيرة كحظيرة للخيول.

وذكرت صحيفة (يديعوت احرونوت) العبرية في موقعها الالكتروني، اليوم الجمعة، ان سفير اسرائيل الذي تم طرده من انقرة في اعقاب حادث السفينة التركية مرمرة عام 2010 يعود الى تركيا لحضور مراسم افتتاح المعبد الذي تم تجديده في ظل حكومة رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان.

يذكر ان تسعة اتراك لقوا حتفهم على ظهر السفينة مرمرة في عام 2010 عندما تعرضت لهجوم من جانب قوات اسرائيلية في البحر المتوسط وهي في طريقها ضمن اسطول الحرية الذي كان يحمل مساعدات لاهالي قطاع غزة.

وأدى الحادث الى ازمة دبلوماسية، حيث استدعت تركيا سفيرها لدى اسرائيل وتم طرد سفير تل ابيب واشترط رئيس الوزراء التركي في حينه تقديم اعتذار ودفع تعويضات لاسر ضحايا الهجوم والسماح بدخول مساعدات لقطاع غزة لتهدئة التوترات في العلاقات.

وقدم بالفعل رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو اعتذارا في شهر اذار (مارس) العام الماضي 2013 ، وبدأت بعد ذلك مفاوضات بين اسرائيل وتركيا بشأن دفع تعويضات.

اخر الأخبار