أبو شهلا:لا ربط بين إعلان تشكيل حكومة التوافق والانتخابات المصرية

تابعنا على:   18:33 2014-05-21

أمد / غزة :قال النائب فيصل أبو شهلا عضو المجلس الثوري لحركة فتح وعضو وفدها في المصالحة إن حكومة التوافق ستؤدي اليمين أمام الرئيس محمود عباس في مقره بمدينة رام الله بالضفة الغربية، مشددً على عدم وجود علاقة بين إعلانها والانتخابات الرئاسية في مصر.

وأضاف \\\" نتمنى أن يتم اختيار الرئيس الجديد لجمهورية مصر العربية ولا ننسى فضلها ولا دورها في انجاز اتفاق المصالحة.. نحن متمسكون بوساطتها ودورها ورعايتها.. الملفات كلها مرتبطة بإشراف ودور مصري\\\".

وأكد أبو شهلا في حلقة خاصة من برنامج حديث الأربعاء الذي يبث اليوم العاشرة مساءً على قناة الكتاب الفضائية أن الرئيس وحركة فتح قاما بدور إيجابي فيما يتعلق بتصفية شوائب علاقة مصر وحماس. وقال \\\" نحن متمسكون بأن حماس حركة فلسطينية جزء من النسيج الوطني ولها ما لنا وعليها ما علينا\\\".

وأكد أن عباس بدأ بدراسة التشكيلة المقترحة من حركتي فتح وحماس لحكومة الوفاق الوطني المقبلة بعد استلامها من رئيس وفد فتح للمصالحة عزام الأحمد، مشيراً إلى أن الإعلان عن الحكومة سيتم خلال الأيام القليلة القادمة.

وأضاف \\\"الرئيس بذل خلال الفترة الماضية جهودا كبيرة لحشد الدعم والقبول الدولي للحكومة المقبلة\\\", مشيرا لتطور الموقف الأمريكي تجاهها بالإضافة لدعم الموقف الأوروبي لها.

وأوضح القيادي في فتح أن إسرائيل رفضت إعلان المصالحة بالكامل وأعلنت وقف تحويل أموال الضرائب لكنها ستكون في النهاية مجبرة على التعامل معها بناء على الموقفين الأمريكي والأوروبي.

وحول الموقف العربي قال إن \\\"المطلوب من مصر الحاضن الرئيس للمصالحة هو تسهيل الحركة في معبر رفح لتحسين أوضاع قطاع غزة, كما أننا نتوقع من باقي الدول وخاصة السعودية وقطر الوفاء بالالتزامات التي تعهدت بها للسلطة ودعم المصالحة وخاصة المالية\\\".