اللجنة السياسية الفلسطينية في لبنان تدين أحداث عين الحلوة وتوضح مطالبها للحكومة اللبنانية

تابعنا على:   02:01 2014-05-14

أمد/ بيروت : عقدت اللجنة السياسية الفلسطينية في لبنان إجتماع طارئ في سفارة دولة فلسطين في بيروت،بحث فيه الوضع الفلسطيني في لبنان،وخصوصاً في مخيم عين الحلوة وأصدرت البيان التالي:-

أولاً: تدين اللجنة السياسية العليا الأحداث الأمنية التي حدثت في مخيم عين الحلوة وأدت إلى إصابة عدد من أبناء شعبنا في المخيم وإلى ترويع الآمنين وإحداث أضرار بالممتلكات العامة والخاصة .

ثانياً: نجدد تمسكنا بالمبادرة الفلسطينية التي أُعلن عنها في 28/3/2014،ونؤكد حرصنا على دعم وتطوير القوة الأمنية المشتركة في مخيم عين الحلوة من أجل المحافظة على الأمن والإستقرار في المخيم ومنع العبث بالسلم الأهلي في كافة المخيمات .

ثالثاً: نطالب الجهات اللبنانية الرسمية والحزبية بدعم المبادرة الفلسطينية وتأمين الغطاء السياسي والقانوني للقوة الأمنية وتسهيل عملها في حفظ الأمن والإستقرار داخل المخيمات .

رابعاً: نطالب الحكومة اللبنانية بإعادة النظر بالإجراءات التي تتعلق بمنع دخول النازحين الفلسطينيين القادمين من سوريا إلى لبنان،ونطالب بمعاملة النازح الفلسطيني أسوة بأخيه النازح السوري نظراً لتطابق الظروف التي أدت إلى النزوح.

خامساً:نؤكد حرصنا على السلم الأهلي في لبنان ورفضنا لكافة مشاريح التوطين والتهجير ونجدد تمسكنا بحق العودة إلى ديارنا في فلسطين ونعتبر حق العودة حق فردي وجماعي في آنٍ واحد  لأبناء شعبنا الفلسطيني ولا يسقط بالتقادم.

سادساً: نوجه التحية لشعبنا الفلسطيني في الوطن المحتل وفي الشتات في الذكرى 66 للنكبة ،ونؤكد تمسكنا بمواصلة المقاومة حتى التحرير والعودة وإقامة الدولة  الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.