حرب النوادي

تابعنا على:   18:30 2014-05-13

بقلم / حسن عصفور

ونقلت الأنباء مجدداً من\\\'غزة المخطوفة\\\'أن حماس وأجهزتها الأمنية صادرت نادي الشجاعية الرياضي، باعتبار مجلس إدارته ينتمي لحركة فتح، وهي بذلك تضيف إلى صفاتها الجديدة في ظل حكم عام زمني، خاطفة النوادي وليصبح الرقم 15 نادياً، ,هي عملياً في طريقها لنوادٍ أخرى مادام الوضع على ما هو عليه، حرب حماس على النوادي، أفعال هدفها حرمان الشبيبة غير الحمساوية من أماكن ممارسة هوايتهم وأنشطتهم أو الالتقاء ببعضهم، حماس التي كانت لها الجمعية الرياضية في الشاطئ عاشت عقدة نقص من الحركة الرياضية وهي تعمل الآن بالقوة المسلحة لتعويض ذلك النقص.

بالمناسبة يبدو أن وزارة الشباب والرياضة وكذلك اتحاد كرة القدم الفلسطيني لا يعلمون عما يدور في القطاع ضد الحركة الرياضية وخاصة الأندية، فالمهام لديهم ثقيلة وندوات ومهرجانات ينقلها الإعلام ، أكثر فائدة ربما للوطن المخطوف أصلاً..

التاريخ : 19/7/2008

اخر الأخبار