"ديبكا": الأسد وقع اتفاق تعاون سرياً مع أبومازن برعاية أردنية روسية

تابعنا على:   23:09 2013-10-24

أمد/ تل أبيب: زعم موقع "ديبكا" الاستخباري الإسرائيلي، أن الرئيس محمود عباس "أبومازن" وقع اتفاقًا سريًا للتعاون مع الرئيس السوري بشار الأسد، يقضي بمنع الفلسطينيين من التدخل في شئون سوريا والمشاركة في الحرب الأهلية إلى جانب المعارضة المسلحة أو الجماعات الإرهابية المتشددة التي تقاتل ضد الجيش السوري.
ونقل الموقع الإسرائيلي، أن المخابرات الإسرائيلية رصدت الاتفاق الذي تم توقيعه الشهر الماضي، والذي جاء فيه أن الفلسطينيين المتواجدين في سوريا سيلقون أسلحتهم ولن يتدخلوا في الصراع الدائر حاليًا ولن ينحازوا إلى المعارضة ضد الجيش السوري.
وتم الاتفاق بوساطة أردنية، حيث وقع الرئيس الأسد على مذكرة التفاهم 22 أكتوبر الماضي، ونقلت في نفس اليوم مساءً إلى الأردن ليرسلها رئيس الوزراء الأردني "عبدالله النسور" مع مبعوث شخصي إلى رام ليوقع عليها الرئيس الفلسطيني "محمود عباس أبومازن".
وجاء الاتفاق وفقًا للجهود الدبلوماسية التي بذلتها روسيا طوال الفترة الماضية من أجل تهيئة الأوضاع لنجاح مؤتمر جنيف2 الذي سيعقد 23 نوفمبر القادم لبحث الأزمة السورية، وبذلك يصبح أبومازن أول رئيس عربي يوقع مثل هذا الاتفاق ويساند بشار السد في الحرب الدائرة منذ ما يزيد على عامين ونصف.

ووفقاً لمسئولين بالمخابرات الإسرائيلية فإن الاتفاق الأخير يعكس تحولاً كبيرًا على الأرض في سوريا، حيث بدأت الكثير من الجماعات المسلحة تعيد تقييم الموقف وتتراجع عن قتال الجيش السوري، عقب تدخل تنظيم القاعدة والجماعات الإرهابية في الصراع، ومحاولتها السيطرة على سوريا وقتل وإعدام المدنيين واغتيال قادة الجيش الحر.