مئات المقدسيين يؤدون صلاة الفجر في الشوارع بعد حصار الأقصى واغلاق بواباته

تابعنا على:   11:37 2014-05-06

أمد / القدس المحتلة : أدى مئات المقدسيين، من كلا الجنسين، ممن تقل أعمارهم عن الخمسين عاما، صلاة فجر اليوم الثلاثاء في الشوارع والطرقات في البلدة القديمة بالقدس المحتلة بسبب اغلاق قوات الاحتلال للمسجد وفرض حصار محكم عليه منذ مساء أمس.

جاءت اجراءات الاحتلال لمنع اعتكاف الشبان في المسجد الليلة الماضية، وتزامناً مع دعواتٍ أطلقتها جماعات الهيكل المزعوم لاقتحامٍ واسعٍ

 للمسجد المبارك، اليوم الثلاثاء، بمناسبة ما يسمى \\\'عيد الاستقلال\\\'لأداء طقوس وشعائر تلمودية في باحاته ورفع أعلام دولة الاحتلال فيه بهذه المناسبة.

وكان عشرات المواطنين اضطروا لأداء صلاتي المغرب والعشاء مساء أمس في الشوارع القريبة من بوابات المسجد الاقصى بسبب الحصار العسكري المفروض عليه.

من جانبها، طالبت دائرة الأوقاف الاسلامية، على لسان مدير المسجد الاقصى، شرطة الاحتلال بإغلاق باب المغاربة (الذي يُستخدم للاقتحامات) أمام عصابات المستوطنين حفاظاً على المسجد الاقصى.

يذكر أن جماعات ومنظمات الهيكل المزعوم دعت إلى تنظيم مسيرة تلمودية بعنوان \\\'استقلال يهودي في جبل الهيكل\\\'، ستنطلق في تمام الساعة 5:30 مساء اليوم من باب الخليل، أحد أبواب القدس القديمة، باتجاه المسجد الأقصى المبارك.

اخر الأخبار