الاحتلال يوجه تهمة محاولة طعن جندي لفتاة من الخليل

تابعنا على:   15:14 2013-10-24

أمد/ الخليل:  قامت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، بتوجيه تهمة محاولة طعن جندي، لفتاة تم اعتقالها على حاجز عسكري على مفترق بيت أمر شمال الخليل.

وأوضح محامي نادي الأسير الفلسطيني جاد القضماني اليوم الخميس، أن الاحتلال وجه تهمة محاولة طعن جندي للفتاة منتهى الحيح من بلدة صوريف جنوب الخليل، بعد اعتقالها والاعتداء عليها بالضرب.

وبين المحامي أنه زار الفتاة في مركز تحقيق المسكوبية بالقدس، حيث وجهت لها سلطات الاحتلال تهمة محاولة طعن جندي، بعد وضع جنود الاحتلال أدوات حادة بشكل متعمد في حقيبتها الخاصة.

وأكد أنها نفت هذه التهمة، وأن المحققين الإسرائيليين يتعاملون معها بطريقة مهينة، ويوجهون لها الشتائم والألفاظ البذيئة، ويهددونها بشكل مستمر.

وقال والد الفتاة إن ابنته تعمل في حضانة أطفال خاصة في بلدة بيت أمر، وبعد عودتها إلى منزلها يوم الثلاثاء الماضي كانت هناك مواجهات على مفترق بلدة بيت أمر، ولحظة وصول منتهى في سيارة عمومية إلى حاجز أقامه جيش الاحتلال، قام الجنود بتفتيش السيارة وتفتيش منتهى بطريقة استفزازية فقامت بصفع أحد الجنود على وجهه، وعلى إثر ذلك اعتقلها جيش الاحتلال، ونقلها إلى مركز توقيف مستوطنة 'كريات أربع' في مدينة الخليل، ومن ثم إلى مركز تحقيق المسكوبية.