الوطنية الفلسطينية منبع الابداع

تابعنا على:   21:29 2014-05-04

د.فاطمة قاسم

الوطنية الفلسطينية هي هي النبع الاول لحياتنا كفلسطينين ،وبستاننا المليء بالورود والازهار الملونة ،منها نتشعب الى احزاب وفصائل واتجاهات سياسية واجتماعية وثقافية متعددة،ولكن كلما تعثرت الطريق، وتلبدت السماء بالغيوم ، وتقاطعت الرؤى ، فاننا نعود بوعينا للاحتكام الى النبع الاول ، ولتصحيح الاتجاه من خلال الانطلاق من الكينونة الاولى ، من نبعنا الاول وهي الوطنية الفلسطينية سر وجودنا المتجدد.

المبدعون في العادة هم سدنة الوطنية الفلسطينية ،لانهم يعلمون من خلال الوعي الاصلي ان ابداعهم المتنوع في الادب والفن ، في الرواية والقصة القصيرة والشعر والمسرح وفي الفن التشكيلي والغناء والموسيقى ،وفي كل لحظات وساعات الابداع الاخرى ، ليس لهم من مساحة شاسعة ، وفرح مستمر ينهلون منه بلا نهاية سوى الوطنية الفلسطينية ،من يجسدون معن العدالة ، والحق ، والظلم ،ومنها يجسدون المعاناة والفرح .

اريد اليوم ان اتحدث واوجه التحية الى واحد من هؤلاء المبدعين اللامعين وهو الصديق العزيز شحدة ضرغام الفنان التشكيلي اللامع والموهوب في رسوم الكاريكاتير ابن مخيم البريج ، الذي استثمر هذا الفن الجميل حاملا لهموم القضية الفلسطينية بوجعها وبالام شعبه الفلسطيني والذي عبر رسوماته الناطقة يوصل رسالة وطنية رائعة للعالم ، وفي السنوات الاخيرة استطاع هذا الفن ان يأخذ مكانته المنافسة في توجيه الراي العام في الوطن العربي والعالم ، وقد استطاع الصديق شحدة ضرغام عبر ابداعه ان يكون من المع الفنانين التشكيلين وهو يستحق الفوز الرائع بجائزة العودة في حفل بوستر الذكرى السادسة والستين للنكبة الفلسطينية ، والذي اختير ليكون البوستر \\\"الملصق\\\"المركزي لفعاليات مقاومة النكبة المستمرة للعام 2014،والذي كان موضوعه غياب الحماية الدولية الواجب توفيرها للاجئين الفلسطينين ،وهي الفعالية التي نظمها مركز بديل \\\"المركز الفلسطيني لمصادر حقوق المواطنة واللاجئين .

فالف تحية للصديق شحدة درغام والى مزيد من الابداع

 وكل الشكر الى مركز بديل الذي يساهم في تسليط الضوء على الابداع والمبدعين الفلسطينين

اخر الأخبار