مدرسة الإمام العثيمين تنظم معرض المشغولات اليدوية الثاني

تابعنا على:   22:37 2014-04-30

أمد / غزة :  نظم قسم الطالبات بمدرسة الإمام محمد بن صالح العثيمين التابعة لجمعية دار الكتاب والسنة، المعرض الفني الثاني للمشغولات اليدوية، وذلك إطار أنشطتها اللامنهجية الهادفة إلى تطوير وصقل مهارات الطالبات.

وأكدت غالية الخطيب مدير قسم الطالبات بالمدرسة أن ريع منتجات المعرض، سيخصص لمساعدة الطالبات الأيتام أو اللواتي ينتمين لأسر متعففة، لافتةً إلى أهمية المعرض في الحث والتشجيع على توطيد وتكريس روابط الأخوة بين الطالبات، كجزء من منظومة التآخي بين الفلسطينيين، خصوصاً في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها قطاع غزة.

وذكرت أن المعرض الذي حضره لفيف من التربويين والمدرسيين وأولياء أمور الطالبات، كان نتاج عام من العمل الدؤوب لمجموعة متميزة من الطالبات التي تدربن على المشغولات اليدوية، علاوة على مشاركات من نساء أخريات احترفن هذا النوع من التصنيع اليدوي للملابس الفلسطينية، مشيرة إلى أن المعرض الذي استمر لمدة ثلاثة أيام، شهد مشاركة وحضور من قطاعات مجتمعية متعددة على مستوى الأفراد والمؤسسات.

وثمنت الخطيب جهود معلمات المدرسة والطالبات اللواتي واصلن الليل بالنهار، وحرصن على ترتيب كافة التجهيزات، ليخرج المعرض بهذا المشهد المنظم والرائع، مشيدةً بدور أولياء أمور الطالبات الداعم والمشجع على إنجاح المعرض.

وأوضحت أن المعرض يهدف إلى إدخال الفرح والسرور على قلوب الطالبات اللواتي تعاني أسرهن، من سوء الأوضاع المعيشية والاقتصادية، علاوة على إبراز قدرات ومواهب طالبات المدرسة، وتشجيعهن على العمل والابتكار دوماً، لافتةً إلى أن منتجات المعرض لاقت رواجاً وإقبالاً كبيراً من قبل زواره.

وعبرت الخطيب عن شكرها وتقديرها لجمعية دار الكتاب والسنة، لرعايتها واحتضانها ودعمها لمختلف أنشطة وفعاليات المدرسة، وحرصها على تطوير المدرسة والارتقاء بها إلى أعلى مستويات التميز والإبداع.

الجدير بالذكر أن المعرض ضم مجموعة من الأقسام المتخصصة في أصناف مختلفة من المشغولات اليدوية، كالمطرزات وأعمال السنارة، وغيرها من الأعمال اليدوية والفنية، علاوة على أصناف المأكولات الشعبية والحلويات، وغيرها.

اخر الأخبار