مصادر استخبارية اسرائيلية: الأسد ما زال يحتفظ بكميات من الأسلحة الكيماوية

تابعنا على:   09:48 2014-04-30

أمد/ تل أبيب: ذكرت صحيفة \\\"هآرتس\\\" في عددها اليوم الاربعاء، ان الاستخبارات الاسرائيلية تعتقد بان نظام الرئيس السوري بشار الاسد لا يزال يخبئ بعض الاسلحة الكيماوية التي كان قد تعهد بتدميرها، وبأن النظام السوري يقوم بتضليل المجتمع الدولي بالنسبة لقدراته في هذا المجال.

وترجح المصادر الاستخباراتية، ان يكون الهدف من احتفاظ الاسد بهذه الاسلحة هو ردع المعارضة المسلحة على نظامه وانه لن يستخدمها ضد اسرائيل.

وذكرت الصحيفة، ان أجهزة استخبارات غربية تلقت هي الاخرى مؤخرا معلومات تفيد بان نظام الاسد يحاول الاحتفاظ بجزء من الاسلحة الكيماوية التي كانت بحوزته قبل الاتفاق الذي تم التوصل اليه الصيف الماضي لتدمير هذه الاسلحة.