السعودية تنفي تصريحات منسوبة للفيصل بتقديم قطر تنازلات

تابعنا على:   03:33 2014-04-30

أمد/ الرياض : نفى مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية إدلاء وزير الخارجية، سعود الفيصل، بتصريحات نشرتها وسائل إعلام عربية بشأن تقديم قطر تنازلات خلال اجتماع وزراء خارجية دول الخليج في 17 نيسان/ إبريل الجاري.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن مصدر مسؤول بوزارة الخارجية بأن ما نشرته وسائل الإعلام ‘تضمن تصريحات منسوبة للأمير سعود الفيصل وزير الخارجية لم يدل بها’. وأكد المصدر المسؤول ‘على احتفاظ وزارة الخارجية بالحق في اتخاذ الإجراءات النظامية حيال ذلك’.

ونقل مراسل ‘القدس العربي’ في الرياض عن مصدر في ‘لجنة متابعة المصالحة الخليجية’ تفاؤله بالتوصل إلى ‘صيغة تحدد الالتزامات على جميع دول مجلس التعاون الخليجي بشأن سياساتها الخارجية، بحيث لا تتضارب ومصالح الدول الأعضاء في المجلس′. ونفى المصدر وجود أية لجنة أخرى لمتابعة مدى التزام قطر بما تم الاتفاق عليه، وذكر أن الأخبار عن مثل هذه اللجنة غير صحيحة. وأكد أن نفي الخارجية السعودية للتصريحات المنسوبة الى الفيصل لقي ارتياحاً كبيراً داخل لجنة متابعة المصالحة الخليجية.

وأشار مراسل ‘القدس العربي’ إلى أن تأكيد الخارجية السعودية على اتخاذ إجراءات قانونية يعكس مدى اهتمام الدبلوماسية السعودية بعدم تصعيد المواقف في ظل وجود ميل للتصالح.

وكانت تقارير إخبارية قد ذكرت أن وزير الخارجية السعودي أكد أن مسألة إعادة السفراء الخليجيين إلى الدوحة مرتبطة بتنفيذ اتفاق الرياض، وان الالتزام القطري سيكون تحت المراقبة. وسبق أن نفى وزير خارجية قطر خالد بن محمد العطية في تصريحات له الأربعاء الماضي، تقديم بلاده تنازلات في اجتماع وزراء خارجية دول الخليج بالرياض. وأكد العطية انتهاء الاختلاف في وجهات النظر الخليجية، مبينا ان عودة السفراء الى الدوحة أمر راجع إلى دولهم. وقال إن ‘الاختلاف في وجهات النظر بين قطر مع السعودية والامارات والبحرين انتهى فعلا’.. مضيفا بأن آلية اتفاق الرياض الذي تم التوصل اليه في 17 ابريل الجاري ‘ كانت واضحة’.

وأوضح العطية أن ‘الاشقاء في دول مجلس التعاون الخليجي وصلوا إلى تفاهمات وهذه التفاهمات لا تعني تنازلات مع أي طرف’.

اخر الأخبار